أخبار محلية

خطئ طبي اخر في التشخيص يؤدي بحياة رجل,بسبب عدم تفريق مشفى بين انفلونزا المعدة ونزيف الدماغ

وفاة رجل في ال سبعينات من عمرة بسبب عدم تفريق المشفى بين نزيف الدماغ,وانفلونزا المعدة

بعد ان اخطئ موضفيين في الاسعاف التي نقلت الرجل , ضهر انه الرجل المصاب كان لدية نزيف في الدماغ وليس انفلونزا المعدة , مما ادى الى عدم احالة المريض الى الطوارئ بسبب عدم صعوبة حالته في تشيخص عدوى المعدة.
المشفى عبرت عن اسفها للموضوع وانها كانت ستنقذ حياة الشخص لو كان تشخيص الاسعاف صحيح من الوهلة الاولى , ولما احتاج المريض الانتضار ٥ ساعات قبل زيارة الطبيب له .

حيث بعد ان زاره الطبيب بعد ٥ ساعات امر بسرعه الى نقله الى غرفة الطوارئ لعمل عملية نزيف الدماغ , لكن المريض الذي بلغ من العمر ٧٢ عام توفي ولم يقعد من رقاده بعد العملية .

حسب زوجة الرجل فان زوجها كان يعاني من الم في جميع انحاء الجسم, كما انه لم يشعر بساقيه بالاضافة الى ان الرجل كان لديه ألم في الضهر ووجع في رأسه, مع تقيئ. كما ان من ملاحظات الاسعاف ان الرجل شعر بالدوار ايضا لكن مع ذالك لم يربط المسعفيين الامر بغير العدواى المعدية .

الحادثة تم ابلاغها الى هيئة الرقابة الصحية المعروفة ب Ivo والتي بدورها حققت في الحادثة واكدت ان المريض تم نقله الى غرفة العزل بسبب عدم وجود اماكن شاغره كما اوضحت الهيئة ان هناك كان ثقل على عمل الموظفيين بسبب الضغط على  استقبال الطوارئ لكن مع ذالك انتقدت  المشفى من قبل هيئة الصحة والرقابة , لكن جامعة مالموا الشفائية تقول ان الموضفين اتبعوا عملهم بمتابعة روتينية في التحقيق في المرض وابلاغه, كما ان الموضفين قاموا بالاجرائات المحددة من قبل هيئة الرقابة الصحية .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: