أخبار محلية

إقتراح قانوني جديد يتم دراسته لتجريم بيع عقود بيع الأجار في الأسود واخراج كل من يؤجر بالاسود

اقتراح قانوني جديد قد يعرضك للسجن سنتين مع غرامة

في الاقتراح القانوني الذي يتم مناقشته بالتعاون مع جمعية المستأجرين ومؤسسة الإسكان العامة في السويد, لمناقشة الاقتراح والذي وصلت اقصى عقوبه له الى ٤ سنوات , الاقتراح يريد تجريم شراء هذه العقود بشكل اسود او الاستفادة من عقود اجار الاندراهاند للقيام بالاستفادة منه بشكل مادي, لانه يعتبر جريمه في هذا القانون الجيد , والذي كان في السابق يعطي سجن يصل الى السته اشهر , الازمة التي ضهرت على السطح بشكل واضح بسبب ازمة السكن في السويد مع قدوم اعداد كبيرة من اللجئين . الامر الذي ادى الى تضرر الناس الذين لا يملكون المال وينتظرون ادوارهم للحصول على سكن, لان شراء هذا الامر يكلف عشرات الالاف من الكرونات للقيام به . 

الامر كان اصلا غير قانوني من جهة البائع لكن المشتري حسب الاقتراح الجديد سيتم محاكمته لمدة ٢ سنة مع دفع غرامة في حالة قيامة بالدخول في هكذا نوع من انواع الشراء الاسود للعقود .

كما ان القانون الجديد سيدخل فيه منع تبديل الشقق او الفيلات او البيوت المملوكة مع بيوت الاجار كما ان الموجر لن يكون قادر على استبدالها الا في حالة سكنه في الشقة مدة سنة كاملة وذالك لكي لا يتم اعطاها لاشخاص اخرين يقومون بدورهم بالاستفادة المالية منها .

كما ان الشخص الذي يملك الشقة في عقده الاول سيكون معرض الى فقدانها في حالة معرفة ان البيت الذي سكن فيه معرض للاستفادة عن طريق اخذ المال عن طريقة , وهذا الامر ساري المفعول مسبقا ان الشخص قد يخسر شقته في حاله تاجيرها لاشخاص لغرض الاستفادة , وهذا ميتم مناقشته وساري في بعض شركات السكن مسبقا, منها شركة الميمر في مدينة فستروس التي حذرت شخص قبل ايام حسب الواقع السويدي بالخروج من الشقة في حالة حدوث ذالك مرة اخرى بعد ان افصح المؤجر لهم عن ذالك . 

وفي ما يتعلق بعقود الإيجار في الباطن Andrahandskontrakt  فإن المقترح يمنع إيجار الشقق بهدف الربح، وجاء فيه أن أي شخص يستغل شقته لأعمال تجارية صرفة يحكم عليه بدفع غرامة مالية أو بالسجن.

الازمة سببت زيادة في الاجارات وعدم حصول تنظيم في سوق السكن , كنا ادى الى ضلم طبقات لاتملك المال في المجتمع 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: