أخبار محلية

الهجرة السويدية تعطي معلومات خاطئة بشأن تحليلات العمر لطالبي اللجوء القصر

طالبي اللجوء الافغان من الممكن ان يكون لهم الحق للمطالبة بتعويضات من مصلحة الهجرة السويدية بسبب اعطاء المؤوسسة معلومات خاطئة بشأن تقيم الاعمار المثير للجدل .

في فصل الربيع الماضي بدأت الهجرة ببدء التقيم في اعمار الاجئيين القصر عن طريق اخذ اشعة صورية لمفاصل الركبة واسنان العقل لرؤية ماذا كانوا فوق عمر ال ١٨ او اقل من ذالك , كما ان المشاركة بالتقيم العمري هو امر طوعي , لكن الامر كان فرصة للالاف القصر الذين لا يستطيعون اثبات عمرهم لمصلحة الهجرة .

حيث قالت احد اوصياء القصر ان الامر كان بالنسبة لها مفرحا لاثبات اعمارهم , حيث كتبت الهجرة في لقائات التقيم ان الشخص اذا كان فوق عمر ال ١٨ فانه سيكون لديه سن عقل مكتمل النمو , ومفصل ركبة مكتمل اما اذا كان تحت ال ١٨ سنة فالعكس ,يكون الامور للنمو غير مكتملة . 

كما ان عند لقاء المعلومات التي قامت الهجرة باعطائها الى الاوصياء ذكرت الهجرة ان لديها اربع اطباء غير معتمدين على بعض في التقيم , وعند تقيم هولاء الاطباء وعدم اتفاقهم يتم الحكم على ان الشاب القاصر , هو تحت ال ١٨ سنة لكن هذه المعلومات كانت خاطئة , حيث ان الطب الشرعي السويدي لم يعير اي اهتمام لوجود الشك هذا , على سبيل المثال اذا كان الشاب لدية سنة عقل مكتمل النمو , ومفصل ركبة غير مكتمل النمو فان التقيم يأتي مع ذالك على ان الشخص هو فوق ال ١٨ سنة , وهذا مالم يتم الاتفاق عليه مابين الوصي وبين مصلحة الهجرة وحسب الوصية كاترينا داهالمان فان الامر جدا فضيع ان ياتي من قبل موسسة تابعه للدولة .

وحسب قانون الاجانب السويدية فان هكذا حالات تكون قابلة لاخذ تعويضات حسب القانون السويدي , حسب مايطالب به المتضرر من غير ان يؤثر ذالك على قرار الشخص القاصر الذي حصل عليه من الهجرة , وانما الامر يتعلق فقط بمطلب تعويض مادي لا غير حسب قانون السويد . 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: