أخبار دولية

أتهام رجل سوري في المانيا باغتصاب زوجته والانتماء للدولة الاسلامية بعد ان ذبح شخص سب الذات الأهية

في حكم فريد من نوعه في المانيا لشخص متعدد الزوجات

.

أصدرت محكمة مدينة مارباخ الألمانية في ولاية بادن فورتمبيرغ حكما بالسجن لثلاثة أعوام و تسعة أشهر على لاجئ سوري بتهمة اغتصاب زوجته.

السوري البالغ من العمر 29 عاما تبين أنه متزوج من ثلاث نساء و قد أُدين باغتصاب الزوجة الثالثة. يعيش الرجل مع زوجته الأولى و طفليه و زوجته الثالثة في شقة مؤلفة من غرفتين, فيما تعيش زوجته الثانية عند أهلها.

وجه المدعي العام تهما للسوري تتعلق بضربه زوجته الثالثة بوحشية و اغتصابها. نفي المتهم أن يكون قد قام بضرب زوجته كما نفى قريب له شهد في المحاكمة وجود شيء اسمه اغتصاب بين الزوج و الزوجة.

لكن المدعي العام أعلن عن توجيه تهمة أخطر للاجئ السوري تتعلق بارتكابه لجرائم حرب في سوريا بعد أن قاتل في صفوف تنظيم الدولة-داعش. في عام 2014 قام الرجل في محافظة دير الزور بإطلاق النار على رجل آخر بتهمة سب الذات الإلهية, كما تنص لائحة الاتهام بحقه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق