أخبار دوليةأخبار محلية

أحتجاز المزيد من الأشخاص التابعين لأدارة مدرسة الأزهر الأسلامية

.

أعتقال المزيد  من أعضاء مجلس إدارة مدرسة  الأزهر الأسلامية حسب صحيفة السفنسكا داغبلادت   ، بالأشتباه بالقيام  بجريمة اقتصادية جسيمة .حيث ان ثلاثه من المحتجزيين  هم أيضاً أشخاص متنفذون  وراء البناء المخطط له لمسجد جديد في رينكبي . هناك أيضا شركة تريد أن تفتتح  بنك إسلامي في السويد.

في الأسبوع الماضي قامت الشرطة بعدة مداهمات أنتهت بأعتقال أربع أشخاص في مجلس أدارة المدرسة, أحدهم المدير السابق للمجلس الأداري فيها.

ما مجموعه خمسة أشخاص يشتبه في قيامهم بالجريمة الجسيمة في مسك الدفاتر الحسابية  وجريمة خيانة الأمانة  كما أن المدير السابق للمجلس متهم بغسيل الأموال الجسيم

كان الأزهر قد تعرض لأنتقادات واسعة  في وقت سابق. من العام الماضي ، بسبب ان  مدرستهم في فلينبي  Vällingby أقامت الصلاة في الصف حيث كانت هيئة التفتيش في المكان وانتقدت ذالك  كما  يتم أنتقادها بسبب أن  المدرسة لديها دروس رياضية مقسّمة حسب الجنس وتقسيم ما بين الفتيان والفتيات في حافلة المدرسة الأمر الذي تم نفيه من قبل المدرسة.

الشخص المحتجز بتهمة غسل الأموال الجسيم لديه ثلاث شركات صيرفة . كما  كان ان رجل  الأعمال  هذا كان رئيساً لمجلس أدارة  الأزهر وهو أحد المخططين  لمشروع بناء  المسجد.

رجل الأعمال كان يريد  أن يبدأ  بفتتاح بنكًا إسلاميًا في السويد ، ولكن رفضه  2016 من قبل الرقابة المالية

السبب هو أنه لم يكن هناك ما يكفي من المال. لكن  رجل الأعمال في الطلب حاول أقناع  هيئة الرقابة المالية أن هناك اهتماما من دول مثل ماليزيا وقطر والمملكة العربية السعودية والإمارات والكويت للمشاركة في دفع هذا  بالمال. لكن هيئة الرقابة المالية رفضت مع ذالك الطلب.

كما أخبر الهيئة المالية أنه يريد ان  يفتتح  بنك أسلامي  بدون فوائد حسب  قواعد القرآن بحيث لا يمكن كسب المال عن طريق المال . كما أكد رجل الأعمال أن شيخ  من العائلة  المالكة أراد أن يدخل 15 مليون يورو في المشروع المصرفي.

لكن على الرغم من هذا التوضيح رفضت سلطة الرقابة المالية الموضوع لكن ذالك لم يوقف رجل الأعمال  عن الأستمرار  في المخطط  بخصوص  البنك الأسلامي . حيث قام رجل الأعمال هذه وهو رئيس  مؤسسة الأزهر في السابق بأستلاف ١٠ ملايين كرون من الوقف الخاص بالمدرسة مما كان هذا شيء يعارض قواعد الوقف الخاص بالممدرسة وأدى الى أحتجاج المجلس الأداري للمحافظة على أستخراج المال للقرض كما طلب المجلس الأداري للمحافظة بأعادة الأموال الى الوقف *مدرسة الأزهر*

الجميع ينكرون تهم وقوع جريمة مع امل الخروج من الحبس الأحتياطي بعد فترة أنقضاء أسبوعين.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق