Uncategorized

أعادة النظر في قضية مسنة يهودية أشترطت العيش في مسكن مسنين يهود

أعادة النظر في قضية مسنة يهودية أشترطت العيش في مسكن مسنين يهود

المرأة العجوز البالغة من العمر 85 سنة طلبت من البلدية العيش في مركز يهودي للمسنين  لكن الطلب تم رفضه.

في البداية رفضت المحكمة الأدارية الموافقة أو الرفض على الطلب لكن محكمة الأستئناف الأدارية تطلب الآن أعادة دراسة القضية مع أخذ عين الأعتبار لضروف المرأة.

وفقًا لقرار صادر عن لجنة الحي في ماجورنا فأن بلدية يتبوري  رفضت طلب ألمرأة التي تبلغ من العمر 85 عامًا في طلبها  للحصول على سكن خاص في منزل مسن مخصص لليهود في البلدية.

لتطعن المرأة العجوز في قرار البلدية الى محكمة يتبوري الإدارية التي لم تعتبر نفسها قادرة على أن تحدد في أي مكان إقامة معين ينبغي بذل جهد تطبيق المساعدة على المرأة. مما جعل المرأة تستمر في طعونها الى محكمة الأستئناف الأدارية والتي طلبت أرجاع القضية الى المحكمة الأدارية للنظر الى طلب المرأة للسكن وتحديد ذلك بعد النظر الى ضروفها وعمرها.

المحكمة العليا ذكرت في تعليقها أن الفرد لديه حرية غير محدودة في أختيار وسيلة المساعدة التي تطرحها البلدية بغض النظر عن التكاليف , وأن الشخص ممكن أن يتم وضعه في مسكن مخصص لليهود في حالة وجود مكان في المسكن الذي يريد الشخص الذهاب اليه.

الأستشارات القانونية المجانية مع مكتب محاماة النصر لجهاد عميرات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق