أخبار محلية

إصابة 9 من رجال الشرطة بعد أعمال شغب وهجمات ضد أفراد الشرطة شرقي السويد

أكدت الشرطة السويدية، إصابة 9 من ضباط الشرطة بعد اندلاع أعمال شغب في مدينة لينكوبينج على الساحل الشرقي للسويد، وتم نقلهم إلي المستشفى.

أعمال شغب

أشارت الشرطة في بيان لها، إصابة 9 من الضباط منهم والباقين بجروح طفيفة، وحالة الثالث غير معروفه، مضيفة أنه تم القبض على شخصين، كما أظهرت لقطات من مسرح مدينة لينكوبينج على الساحل الشرقي للسويد، سيارة تحترق وعشرات الملثمين يهاجمون سيارات الشرطة.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة آسا ويلسوند: كانت الأجواء عدوانية ووقعت هجمات ضد الشرطة في مكان الحادث، لكن الأمور هدأت بعد أن تراجعت الشرطة.

وأضافت، بدأت أعمال الشغب قبل مظاهرة مخطط لها من قبل السياسي الدنماركي المناهض للمسلمين راسموس بالودان وحزبه سترام كورس، والتي كان من المفترض أن تشمل حرق القرآن الكريم.

إلقاء الحجارة

وبينما تم منح Stram Kurs الإذن بتنظيم مظاهرتهم في حي Skaggetorp، لم يتمكنوا من بدء المظاهرة لأن الشرطة كانت تتعامل مع مثيري الشغب حيث جاء في بيان صادر عن شرطة المنطقة أن “هناك أفراد ملثمون في الموقع يرشقون الشرطة بالحجارة”، دون تحديد ما إذا كانوا جزءًا من الاحتجاج المقرر أو المتظاهرين المضاد.

وأظهرت مقاطع فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، شبانا يحطمون نوافذ سيارات الشرطة ويصيحون “الله أكبر”، وكان من المقرر أن تبدأ المظاهرة في الساعة 3:30 مساءً، لكن وفقًا للشرطة، لم يتمكنوا من تنفيذها.

كما اندلعت أعمال شغب أخرى في نورشوبينغ مساء امس الخميس ردًا على المظاهرة المخطط لها في لينكوبينج، وقام متظاهرون برشق الشرطة بالحجارة في نافيستا في نورشوبينغ مساء الخميس 14 أبريل 2022، وتم إلقاء الحجارة على الشرطة وخدمات الإنقاذ وهجوم الترام.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق