أخبار محلية

إعادة الأنتخابات في بلدية فالو بسبب ضياع بعض الأصوات

.

إعادة الأنتخابات البلدية في بلدية فالو بسبب ضياع بعض الأصوات

سيكون هناك إعادة انتخاب في بلدية فالو.

الخلفية للموضوع هي أن التصويت المبكر الذي أجري والمكون من 145 صوت لم تُحسب أبداً في نتيجة الانتخابات لأن الحقيبة البريدية وصلت متأخرة جداً.

وسيتم إعادة الأنتخابات في بلدية فالو بعد أن صرح بذالك عضو مجلس بلدية فالون يوهاكيم شتورك (عن الوسط) والذي تلقى رسالة من لجنة مراجعة الانتخابات يوم الأربعاء.

كما من من المتوقع أن تنشر لجنة مراجعة الانتخابات القرار بشكل رسمي .

– “لقد قيل لي أنك اتخذت هذا القرار اليوم وأنه سيكون هناك المزيد من المعلومات غدا وسيتم جعل الموضوع رسمي غدا” ،حسب قول ستورك

إعادة انتخاب بحلول مايو
يجب إجراء انتخابات جديدة في غضون ثلاثة أشهر من نشر القرار بشكل رسمي ،أي في موعد أقصاه أوائل مايو.

حسب قول يوهاكيم ستورك فأنه  لم يكن يرغب في  ذلك لأسباب طبيعية كما يعتقد أن النتيجة سيكون لها تأثير أكبر بكثير من  النتيجة التي لو كانت صحيحة الحساب في وقتها .

عدد الأصوات التي لم يتم حسابها في البلدية هو ١٤٥ صوت الأمر الذي جعل هناك أمكانية لهذه الأعادة التي من الممكن أن تنقلب لصالح السفارايا دومكراتنا بعد التسوية الأخيرة كرد فعل يجعلنا نرى صورة ثانية للوضع الحالي عما عليه قبل الأنتخابات.

قرار أعادة التصويت هو شي أتى كنتيجة بعد الأعتراض على النتائج وعلى عدم حساب جميع الأصوات الىValprövningsnämnden لجنة أعادة دراسة الأنتخابات

سبب تأخر البريد جاء بسبب سوء التواصل بين البوست نورد والبلدية حيث قال البوست نورد ان كيس الأصوات كان موجود في مكتب البوستنورد لكن البلدية تقول أن الكيس كان يجب أن يصل للبلدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق