أخبار محلية

جوهانسون: يجب التعامل مع استقبال اللاجئين بطريقة مختلفة عن عام 2015وعلى الجميع تحمل المسؤولية

كان للحكومة السويدية رسالة واضحة إلى الاتحاد الأوروبي منذ أن بدأت الحرب هي: يجب ألا يبدو تقسيم المسؤوليات في استقبال اللاجئين كما كان عليه في عام 2015، وقد اجتمع وزراء الهجرة في الاتحاد الأوروبي، اليوم الأثنين، في اجتماع استثنائي في بروكسل بمناسبة الحرب.

استقبال اللاجئين

تقول إيلفا جوهانسون، المسؤولة عن سياسة الهجرة في الاتحاد، إنه كان على الوزراء اتخاذ موقف بشأن برنامج من عشر نقاط، طورته المفوضية الأوروبية لتنسيق استقبال اللاجئين.

وأشارت جوهانسون، أن البرنامج يشمل على تدابير تتعلق بكل شيء، من كيفية تنسيق تسجيل اللاجئين، إلى كيفية مكافحة الجريمة المنظمة، كما يتعلق الأمر أيضًا بوضع “مبادئ توجيهية” مشتركة، لكيفية التعامل مع الأطفال وتسهيل لم شمل الأسرة.

التعامل بشكل مختلف

خلال الحرب، شددت رئيسة الوزراء ماجدالينا أندرسون، على أن الوضع يجب ألا يكون كما كان في عام 2015 من استقبال اللاجئين عندما استقبلت السويد عددًا أكبر بكثير من اللاجئين، من حيث عدد السكان مقارنة بالدول الأخرى.

وقال وزير الهجرة السويدي أندرس يغمان: إنه يرى بالفعل أن بعض الناس يتهربون من المسؤولية، وهناك بعض الدول التي تتحمل عبئاً ثقيلاً جداً، وأخرى لا تتحمل سوى القليل من المسؤولية.

في الوقت نفسه، هناك اختلافات كبيرة بين الوضع في عام 2015 والوضع اليوم هذه المرة، وكانت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أكثر انفتاحًا، بشكل عام على استقبال اللاجئين، بينما بقي الكثير ممن فروا من أوكرانيا.

وتوافق إيلفا جوهانسون على أن الوضع يجب ألا يكون كما كان في عام 2015، ولكن من الواضح في الوقت نفسه، أنه حتى الآن لا يوجد سوى القليل من الدلائل على أن هذا سيكون هو الحال.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق