أخبار محلية

الأطاحة برئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين بعد تصويت البرلمان عليه

انتهى التصويت الذي أجراه البرلمان بخصوص  رئيس الوزراء السويدي الحالي  ستيفان لوفين  حيث صوت 204 نائبا من أصل 349 نائبا لصالح عدم  استمرار ستيفان لوفين رئيسا للوزراء.

وقال أولف كريسترسون في المناظرة البرلمانية قبل التصويت “لقد حدد الناخبون  نهاية هذه الحكومة بعد الانتخابات الاخيرة”.

مباشرة بعد التصويت ، تم إرسال رسالة جديدة من جيمي اوكيسون زعيم ال  – SD قال فيها انه  لن يصوت لصالح  كريسترسون  كرئيس للوزراء إذا استمر الوضع كما هو الحال الآن.

المسؤولية تقع على رئيس البرلمان في ادارة البلاد  كما انه هو  الذي سيناقش من لديه لامكانية لتشكيل حكومة الاغلبية لقيادة الحكومة, وهناك صعوبة في التعاون والأتصال الذي يؤدي الى المفاوضات بين كتل اليمين واليسار وكتلة السفاريا دومكراتنا حيث الكل لديه شروطه الخاصة في قيادة الحكومة وتشكيلها.

في النهاية لدى الكتلة البرجوازية خياران, وهما اما التعاون والحصول على دعم من السفاريا دومكراتنا, او التواصل والتفاوض مع كتلة الحمر الخضر والحصول على دعم لتشكيل حكومة تقود البلاد.

إنه حدث تاريخي في السويد حيث تعتبر  هذه  المرة هي المرة الأولى التي يتم فيها التصويت على ازاحة رئيس وزراء سويدي في  في تصويت برلماني في البرلمان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق