أخبارأخبار محليةالسويدجزيرة أولاندجزيرة جوتلاندسفر

الأماكن السياحية والترفيهية تفتح أبوابها لاستقبال الزوار في ظل وباء كورونا

عمر فيصل

الأماكن السياحية ومدن الألعاب الترفيهية في السويد، تفتح أبوابها من جديد لاستقبال السياح والزائرين هذا الصيف. حتى أن بعض مدن الألعاب في محافظات البلاد، استقبلت زوارها منذ بداية الشهر الماضي، ولكن ضمن شروط صحية خاصة بالوقاية من فيروس كورونا، فرضتها الدولة على هذه القطاعات.

واستطاعت بعض هذه المدن من تطبيق هذه الشروط، فيما لم يتمكن اخرون من استيفائها. وفضلوا غلق أبوابهم هذا العام. وفي هذا التقرير سنحاول التعرف على أغلب الأماكن السياحية ومدن الألعاب الترفيهية التي فتحت أبوابها في السويد، إضافة الى معرفة الإجراءات التي اتخذتها لمواجهة فيروس كورونا لاستمرارها في استقبال الزوار.

جزيرتي جوتلاند و أولاند

جزيرة جوتلاند تعتبر من أفضل الأماكن وجهة، والتي يفضلها السويديون والأجانب لقضاء فصل الصيف، إلا أن هذا العام، يعتبر عاما مختلفا عن سابقه.

استطاعت جزيرة جوتلاند، هذا العام اتباع سياسة التباعد الاجتماعي للوقاية من فيروس كورونا، والتي فرضتها الدولة عليها، من أجل فتح أبوابها أمام السياح.

إضافة الى كون أغلب سكانها مسؤولون على احترام هذه القوانين، من اجل الحفاظ على السياحة وعلى صحتهم. حسب ما صرح به محافظ جزيرة جوتلاند.

 

 

واضطرت مدينة الألعاب الترفيهية هناك، الى استخدام بعض الألعاب الترفيهية، وايقاف البعض الاخر، خاصة الألعاب الأكثر استعمالا من قبل الزوار. وأكتفت بفتح مسبحين في المدينة المائية. تجنبا للاكتظاظ وحفاظا على سلامة زوارها من انتشار العدوى بينهم.

 

 

 

أما فيما يخص جزيرة أولاند، فتحت أبوابها من جديد لاستقبال زائريها، ولكنها اكتفت بفتح حديقة الحيوانات، وأغلقت المسابح الخاصة بالمدن المائية، حتى إشعار آخر.

 

 

 

 

مدن الألعاب الترفيهية والمدن المائية التي فتحت أبوابها

ومن الجدير بالذكر، أن أغلب مدن الألعاب الترفيهية، استطاعت هذا العام فتح أبوابها. واتبعت الشروط الخاصة بالوقاية ضد فيروس كورونا. ولعل من أبرزها،

  1. سكانسن، أقدم متحف في الهواء الطلق، فيه بعض الألعاب الترفيهية للأطفال، موجودة في ستوكهولم.
  2. باركن زو، قامت بفتح حديقة الحيوانات والمدينة المائية في مدينة سكيلستونا.
  3. كولموردن، قامت بفتح حديقة الحيوانات وبعض الألعاب الترفيهية، موجودة قرب مدينة نورشوبينغ.
  4. فوروفيك، قامت بفتح المسابح وحديقة الحيوانات وبعض الألعاب الترفيهية، في مدينة يافلا.
  5. هالمستاد أفنتير لاند، مدينة ملاهي ومدينة مائية. في مدينة هالمستاد.

مدن الألعاب الترفيهية التي أغلقت أبوابها حتى إشعار آخر

وتكمن الشروط الاساسية التي فرضتها الدولة على أصحاب هذه القطاعات، الالتزام بعدم تجاوز 50 شخصا في اللعبة الواحدة، أو التجمعات لأكثر من 50 في مكان واحد، إضافة الى احترام مسافة التباعد والتي خصصت بمترين تقريبا بين كل فرد واخر.

مما اضطر بعض مدن الألعاب الترفيهية من اغلاق أبوابها هذا العام، لعدم تمكنها من تطبيق هذه الشروط. ومن بين هذه المدن،

  1.  جرونا لوند، مدينة الألعاب الترفيهية،  في مدينة ستوكهولم.
  2. ليساباري، مدينة الألعاب الترفيهية،  في مدينة غوتنبرغ.
  3. سكارا سومرلاند، المدينة المائية، في مدينة سكارا.
  4. توساليلا، مدينة مائية وتشمل ألعاب ترفيهة في مدينة توميليلا.

وتعتبر هذه الوجهات السياحية المفتوحة في السويد، من أفضل الأماكن للعائلات التي ترغب بقضاء عطلة الصيف داخل البلاد، خاصة في ظل الأوضاع الراهنة حاليا من تفشي وباء كورونا، في العالم. فضلا عن غلق الباب أمام السياح المغادرين من مملكة السويد الى بعض الدول الأوروبية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق