اخبار

الأميرة السويدية إستل تحتفل بعيد ميلاد  الأميرة فيكتوريا في صور الكريسماس بعد 37 عامًا!

الأميرة السويدية إستل تحتفل بعيد ميلاد  الأميرة فيكتوريا احتفلت الأميرة إستل والأمير أوسكار بعيد ميلاد سانت لوسيا بملابس الكريسماس تمامًا كما فعلت والدتهما وعمهما وهما طفلان كما يتطلب هذا الزوج من الأم وابنتها الحصول على لقب ملكي مزدوج وذلك بمناسبة يوم سانت لوسيا يوم الإثنين حيث نشرت العائلة المالكة في السويد صورة جديدة للأميرة إستل وشقيقها الأصغر الأمير أوسكار مرتدين ملابس احتفالية وكان يكرم يوم 13 ديسمبر فتاة صغيرة تجلب الطعام سرا للمسيحيين المضطهدين وفقًا للقصة وكانت سانت لوسيا تضع الشموع على رأسها بحيث تكون يداها حرتان لحمل البضائع.

لعبت الأميرة إستل 9 سنوات دور سانت لوسيا وهي ترتدي فستانًا أبيض مع وشاح أحمر بينما كانت تحمل سلة من الأشياء الجيدة أثناء وقوفها أمام شجرة عيد الميلاد مع الأمير أوسكار 5 أعوام الذي يرتدي زيًا أحمر مع سانتا قبعة كلوز وقفت الأم الأميرة فيكتوريا خلف الكاميرا لالتقاط اللحظة وتأكد منشور Instagram من منح وريث العرش السويدي صورة مناسبة.

كما وشاركت العائلة المالكة أيضًا صورًا مرتجعة للأميرة فيكتوريا والأمير كارل فيليب والأميرة مادلين وهم يشاركون في التقاليد التي تعود إلى عام 1984 ومن الصعب التمييز بين الأميرة فيكتوريا وابنتها.

الأميرة السويدية إستل تحتفل بعيد ميلاد  الأميرة فيكتوريا

وفي الصور القديمة تساعد الملكة سيلفيا في وضع تاج من الشموع على رأس الأميرة فيكتوريا بينما ينظر أشقاؤها الصغار الأمير كارل فيليب والأميرة مادلين في لقطة أخرى وتقف الأميرة فيكتوريا مع شقيقها الذي يسير في الروح مع مجموعته الخاصة بما في ذلك قبعة طويلة مزينة بالنجوم وارتدت الأميرة إستل والأمير أوسكار ملابس مناسبة من قبل بما في ذلك في عام 2019 عندما شملت صورهم الأشقاء يمتطون حصانًا في العطلة.

وقد شارك أفراد العائلة المالكة السويدية أيضًا تقاليد عيد الميلاد الأخرى مع الجمهور بما في ذلك إضاءة شموع عيد الميلاد والترحيب بأشجار عيد الميلاد في القصر.

الأميرة إستل هي الابنة الكبرى لولي العهد

الأميرة إستل هي الابنة الكبرى لولي العهد الأميرة فيكتوريا والأمير دانيال وكذلك الحفيد الأكبر للملك كارل السادس عشر غوستاف مما يجعلها الثانية في ترتيب العرش السويدي بعد والدتها.

حتى في سن مبكرة تستعد الأميرة إستل لدورها المستقبلي كملكة في أكتوبر 2020 كما انضمت إلى والدتها الأميرة فيكتوريا وجدها الملك كارل غوستاف في افتتاح الجسر الذهبي في ستوكهولم.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق