أخبار محلية

البرلماني الأيراني الأصل عن حزب المحافظين يعلق على إعتقال الشيخ أبو رعد وإبنه

.

علق البرلماني عن حزب المحافظين على أعتقال الشيخ أبو رعد وأبنه في مدينة يافلا بعد أن قامت المخابرات السويدية بأيقاف سيارتهم وأخذهما من السيارة بطريقة شبهت بطرق خطف المافيات حسب مقربين من الشيخ وأهله.

تابع خبر :معلومات عن نية المخابرات السويدية ترحيل الشيخ أبو رعد 

حنيف بالي المعروف بتعليقاته المثيرة للجدل علق قائلا:
عندما يكونوا أحرار يتكلمون عن الخلاقة, وبعد مسكهم يبدأون بالكلام عن الديمقراطية.

التعليق كان ذات محتوى غير جدي بقدر ماهو محاولة لخلق صورة ضيقة عن أعمال الشيخ وأبنه في السويد, حيث ساهم عملهم في خلق صورة تحترم العيش الأمن في المجتمع السويدي.

الواقع السويدي حاولت الحصول على المزيد من المعلومات بخصوص صحة الوالد وأبنه لكنهم فضلوا عدم البوح بأي معلومات الى أن تحين الفرصة لذلك.

كما تم التأكيد لنا عن عدم وجود أي معلومات جديدة بخصوص والدهم وأخوهم رعد.

في فديوا إطلعت عليه الواقع السويدي قبل حوالي تسعة أعوام تكلم فيه المدرب الرياضي رعد الدهان عن الأسباب التي كانت عائقا في الحصول على الجنسية السويدية وذكر منها موضوع المحيط من الذين يكونون حولهم وحول الشيخ, حيث أعتبره السبب الجوهري بعد حديثه مع المخابرات السويدية التي أعتبرها رعد مؤوسسة سوداوية.

في الفديوا ذكر فيه المدرب  رعد أن والده ساهم في المجتمع بشكل أيجابي حتى أن بعض الشباب الذين كانوا في حياة الأجرام أنتقلوا الى الحياة بعيدا عن الجريمة. بنفس الوقت ذكر أحد جيران الشيخ بأن أبو رعد كان ينصح بأتباع القانون السويدي وبأحترام البلد وقواعده.

أبو رعد قدم على الجنسية السويدية في عام 2001 وتم رفض الموافقة على الطلب في عام 2002 كما قدم عليها في عام 2007 وتم رفضها في عام 2008.

حسب القانون السويدي فأن السويد يجوز لها طرد الشخص الأجنبي من البلد بموجب “قانون خاص لفحص الهجرة الأجنبية”

حيث يجب أن يتعلق الموضوع بقضايا أمن قومي
حيث يمكن للمخابرات السويدية التدخل في حالة الخشية من أن يرتكب أو يشارك  الشخص المعني في جرائم إرهابية وفقًا للمادة 2 من القانون (2003: 148) التي تتناول موضوع التحضير للعمليات الأرهابية ومواضيع المحاولة لعمليات أرهابية أو حتى التحريض على ذلك.
المخابرات السويدية تقوم بدورها بتبليغ مصلحة الهجرة بالأمر ومصلحة الهجرة مع الشرطة ستقوم بتقيم الخطر وفي حالة عدم رضى دائرة الهجرة بنصيحة المخابرات بترحيل أبو ورعد وأبنه بعد تقديمها فمن الممكن أن يعترض جهاز المخابرات السويدية الى الحكومة بخصوص عدم سماع دائرة الهجرة لننصيحة أبعاد الشيخ وأبنه. .

أعلان:
أحجز هنا في الرابط التالي محامي مختص في قضايا الهجرة
إضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق