أخبار محلية

وزير الهجرة السويدي يطالب البلديات المحلية في تقاسم عبء اللاجئين الأوكرانيين

طالب وزير الهجرة السويدي أندرس يغمان، اليوم الأربعاء، جميع البلديات المحلية في السويد “بتحمل مسؤوليتها”، وذلك في قبول اللاجئين الأوكرانيين، محذرًا من أنهم إذا لم يفعلوا ذلك طواعية، فقد يضطرون إلى إصدار تشريع جديد.

البلديات المحلية

حتى الثامن من مارس، طلب 2248 مواطنًا أوكرانيًا اللجوء في السويد، منذ اندلاع الحرب في 24 فبراير، وتعد مصلحة الهجرة السويدية الإقامة لـ 30،000 لاجئ، والتي يجب أن تكون جاهزة في غضون بضعة أشهر.

وبحسب وزير الهجرة السويدي، لا يشمل هذا الرقم أولئك الذين وصلوا إلى السويد دون طلب اللجوء ويعتقد يغمان، أن العديد من الأماكن قد تكون مطلوبة.

وقال لمورغونستوديون: “لا نعرف اليوم كم سيأتي حتى الآن “، ووجدنا لثلث الوافدين سكنًا مع العائلة ، ولكن قد يصبح من الضروري استخدام الصالات الرياضية ومراكز المؤتمرات والخيام لتلبية الحاجة، والتي تتزايد بصورة مستمرة وكبيرة.

تشريعات جديدة

وأضاف يغمان إنه سيلتقي بجميع البلديات المحلية في السويد، وكذلك مع وزيرة الإدارة العامة إيدا كاركياينن، لمناقشة أهمية تحمل جميع البلديات مسؤولية قبول اللاجئين الذين يصلون إلى السويد.

وتابع وزير الهجرة “سنقوم بمراجعة نوع الضغط الذي يمكن أن نمارسه، على أولئك الذين لا يتحملون هذه المسؤولية من مسؤولي البلديات المحلية، و في النهاية  نحن نتحدث عن تشريعات جديدة قد تكون الفترة القادمة، كي نتدارك هذا الوضع.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق