أخبار محلية

بعد إعلان روسيا عن الانسحاب…. الحكومة السويدية لم يتم رصد أي انسحاب للقوات الروسية حتى الآن

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، سحب بعض القوات المتواجدة بالقرب من الحدود الأوكرانية، وتقول روسيا إنها تسحب قواتها من الحدود الأوكرانية، لكن من السابق لأوانه البدء في الحديث عن تخفيف محتمل للوضع، وفقًا لتصريحات ممثلي الحكومة السويدية.

إشارة إيجابية

وتقول وزيرة خارجية السويد آن ليند، ربما تكون هذه إشارة إيجابية، لكن مع ذلك، لا نريد استخلاص استنتاجات عظيمة للغاية من المعلومات، بالطبع من الأفضل إعطاء إشارات لمواصلة المفاوضات، بدلاً من دخول الجيش، لكن لم يتم رصد أي انسحاب كبير للقوات حتى الآن.

وأضافت وزيرة الخارجية، يجب أن تحدث الأشياء بالمعنى الحقيقي على الأرض، حتى يمكن اعتبارها تغييرًا بمعنى أعمق، وإلى الآن لا يريد وزير الدفاع بيتر هولتكفيست، توفير المعلومات حول الوضع الراخن أو الخطط المستقبلية، وأعتقد أن هناك حاجة إلى المزيد من الوقت، حتى نتمكن من الحديث عن تغيير في الاستراتيجية الروسية.

لا يزال الوضع خطيرًا

تصف آن ليند الوضع، بأنه لا يزال خطيرًا، وتقول إنه لم يتم رؤية أي اختراقات دبلوماسية حتى الآن، وهذا هو السبب في أنهم قرروا في نهاية هذا الأسبوع، الخروج بأقوى نصيحة تقدمها وزارة الشؤون الخارجية، في صندوق أدواتها وحثوا السويديين الموجودين في البلاد على السفر إلى الوطن.

وأشارت، عملت  الحكومة السويدية طوال عطلة نهاية الأسبوع مع قضايا الاستعداد للطوارئ، وما يحدث بناءً على سيناريوهات مختلفة، بما في ذلك بالنسبة لسفارتنا، حيث إن احتفاظ السويد بوجودها في البلاد أمر مهم، من بين أمور أخرى يريد السويد أن تستمر في المشاركة في بعثة المراقبة المدنية، التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا SMN.

وأضافت الوزيرة، أن تلك الأزمة هي أزمة طويلة الأمد، والحكومة مستعدة لاستمرار الأزمة لفترة طويلة نسبياً في المستقبل، حتى لو لم يحدث أي شيء هذا الأسبوع، يجب أن نكون مستعدين لاستمرار الوضع الخطير، وهذا ما نخطط له.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق