أخبار محلية

السفن الروسية في طريقها إلى السويد… واتحاد عمال الموانئ السويدي يرفض ذلك

على الرغم من العقوبات القاسية ضد روسيا، لا يوجد حتى الآن حظر يمنع السفن الروسية من دخول الموانئ السويدية، وفي وقت مبكر من صباح الثلاثاء، ظهرت السفينة الروسية نفريت في أرخبيل أوكسيلوسوند، وعلى متنها آلاف الأطنان من الألمنيوم، ويقول دوجلاس هيلبورن، الرئيس التنفيذي لميناء Oxelösund، سيسمح لها بدخول ميناءنا.

السفن الروسية

يقول دوجلاس هيلبورن: إننا نتلقى الدعم في القواعد واللوائح الموجودة ونعمل في نفس الوقت لإحداث تغيير فيها، وستكون معضلة بالنسبة لنا، ويجب أن يتخذ القرار بالمنع في أسرع وقت.

وبحسب مصادر أخرى، فأن هناك حوالي 50 سفينة من السفن الروسية في بحر البلطيق قادمة من الموانئ الروسية، وكان بعضهم في طريقهم إلى السويد.

وقد قامت عدة دول بنقل السفن الروسية من موانئها، وداخل الاتحاد الأوروبي تحاول الآن الاتفاق على عقوبات جديدة، وذلك قبل قمة الاتحاد الأوروبي التي ستعقد في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

ومن بين أمور أخرى، ضغطت الدنمارك من أجل وقف السفن ليكون جزءًا من العقوبات، لكن ما زال من غير الواضح ما إذا كان الأمر كذلك، وقد أكدت الحكومة السويدية سابقًا أنه يجب اتخاذ مثل هذا القرار داخل الاتحاد الأوروبي على وجه التحديد.

وقال وزير البنية التحتية، توماس إينروث، من المهم ألا يعود الأمر إلى كل دولة عضو على حدة، وإنه يجب أن يكون لدى الاتحاد الأوروبي موقف مشترك تجاه روسيا.

اتحاد عمال الموانئ

وعلى صعيد آخر قرر اتحاد عمال الموانئ السويدي بالفعل، فرض حصار على السفن الروسية والتي لها صلات بروسيا، وذلك اعتبارًا من 28 مارس، ولن يتعامل أعضاؤها مع البضائع من هذه السفن.

وعقدت النقابة الرئيسية الأخرى في صناعة الموانئ، وهي نقابة عمال النقل، اجتماع مجلس الإدارة يوم الثلاثاء حيث تمت مناقشة القضية.

وفي الوقت الحاضر، يعتقدون أن أفضل حل لهذه القضية هو بالاشتراك بين دول الاتحاد الأوروبي، حيث يقول رئيس النقابة تومي وريت: إن الحصار يخاطر بأن يكون ضربة في الهواء من وجهة نظرنا.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق