السويد

السويد تتهم عشرات الأشخاص في أعقاب احتجاج BLM

السويد تتهم عشرات الأشخاص في أعقاب احتجاج BLM أوضح ممثلو الادعاء السويديون يوم الخميس إنهم اتهموا عشرات الأشخاص بشأن أعمال شغب عنيفة بدأت بعد مظاهرة سلمية بعنوان “حياة السود مهمة” في العام الماضي وأضافت الهيئة إن المظاهرة التي شهدت تجمع الآلاف في مدينة جوتنبرج الجنوبية في يونيو 2020 انطلقت بهدوء وأنهاها المنظمون لكن مجموعة منها انفصل واستمر في المسيرة وعندما وصلوا إلى ساحة عامة في وسط جوتنبرج تصاعد الموقف وقالت النيابة العامة السويدية يوم الخميس إن 36 شخصاً وجهت إليهم تهم تتعلق بالحادث.

السويد تتهم عشرات الأشخاص في أعقاب احتجاج BLM

واضافت المدعية العامة إليزابيث تروف في بيان إن “أعمال العنف تتكون بشكل أساسي من أفراد من المتظاهرين قاموا بالركل والضرب ورمي الحجارة وأشياء أخرى ضد الشرطة ومركباتهم” وقالت النيابة إن التهم تضمنت أعمال شغب عنيفة وتخريب سيارات طوارئ وتخريب وعنف ضد الضباط والاعتداء، وأضافت أن الكثير من الأدلة تم جمعها من مقاطع فيديو من كاميرات الشرطة والطائرات بدون طيار وبعضها صورها أفراد من الجمهور وكاميرات المراقبة.

وتم تأسيس حركة BLM في الولايات المتحدة عام 2013 وانتشرت في الخارج في صيف عام 2020 وقد سببت هذا المظاهرات أن حكومة السويد تتهم عشرات الأشخاص في أعقاب احتجاج BLM وعقدت التجمعات على مستوى العالم بعد عدة حالات من وحشية الشرطة في الولايات المتحدة بما في ذلك مقتل جورج فلويد وبريونا تايلور وشارك ملايين الأشخاص في احتجاجات “حياة السويد مهمة” في الولايات المتحدة وحول العالم.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق