أخبار محلية

الشرطة السويدية تحتجز أم بتهمة التزويج بالأكراه وتلاحق الأب في العراق

الشرطة السويدية تحتجز أم بتهمة التزويج بالأكراه وتلاحق الأب في العراق

في العطلة الماضية أستطاعت الشرطة السويدية أحتجاز أم عراقية في الحجز الأنفرادي الأحتياطي بعد أن قامت أبنتها من العراق بكتابة منشور بخصوص حبسها عن التواصل الأجتماعي من قبل والدها.

البنت قامت بأطلاق أنذار بخصوص زواج أجباري من العراق وطالبت على الفيس بوك في مجموعة مغلقة بمساعدتها للخروج من المأزق.

والدها قام أيضا بسحب جواز سفرها وسحب جهاز هاتفها النقال ليقطع عنها التواصل مع العالم حسب ما كتبت صحيفة الأفتون بلادت.

الشرطة السويدية تقوم بالبحث عن الأب الذي يشتبه به بكونه الأن في العراق مع البنت وحسب المدعي العام فأن الأم محتجزة بشكل غيابي وسيتم حجز الأب في حالة القبض عليه.

الأم موضوعة تحت الأستجواب وسيتم التحقيق معها بشكل أكثر تفصيلا حيث وجهت اليها تهمة  التضليل للتزويج بالأكراه.

أقرأ أيضا خبر: الحكم لمدة سنة وتسعة أشهر بعد تزويج عائلة عراقية لبنتهم بالغصب

المرأة تنكر الجريمة ومن المنتظر بقائها في الحبس الأحتياطي لمدة أسبوعين ليتم بعدها عمل جلسة تجديد الحبس على ذمة التحقيق لفترة أخرى بعد عرض وقائع خطورة التأثير على سير التحقيقات في حالة أطلاق سراح الأم.

هذا وقد سبق أن أدينت العائلة بإساءة معاملة الفتاة في عمر المراهقة بعد أن تعرضت للأذى من قبل  والدها.  حُكم على الوالدين في وقتها بالتهديد ورمي  الأشياء على الفتاة وبالضرب بقرن الحذاء(مقلاع الأخذية) حتى أصيبت بكدمات.

أعلان : هل أنت بحاجة الى محامي متمرس وذو خبرة بالقضايا الجنائية ؟
لا تتردد أحجز هنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق