Uncategorized

المحكمة الاوربية : قرار منح اللجوء الكامل لكل سوري رافض للخدمة العسكرية


المحكمة الأوروبية : قرار ملزم .. بمنح وتجديد اللجوء الكامل للسوريين الرافضين للخدمة العسكرية الإلزامية دعت محكمة العدل الأوروبية الدول الأعضاء إلى إعطاء أو تجديد حق اللجوء الكامل للسوريين الرافضين أداء الخدمة العسكرية الإلزامية ، واعتبرت أن هناك افتراض قوي ” بأن رفض أداء الخدمة العسكرية قد يعرض الشخص للاضطهاد أو المشاركة في جرائم حرب . فما تبعات هذا القرار

أكدت محكمة العدل الأوروبية على وجوب منح الفارين من الخدمة العسكرية في سوريا حق اللجوء في أوروبا ، خوفا من إجبارهم على المشاركة في جرائم حرب ” ، مشيرة إلى أن رفض أداء الخدمة العسكرية يعكس التعبير عن الآراء السياسية ، ما يعرض الشخص لخطر الملاحقة من قبل النظام السوري .

 

 

وجاء قرار المحكمة الأوروبية على خلفية قضية طالب لجوء سوري فر من حلب إلى ألمانيا ، بعد تخرجه من الجامعة تفاديا لأداء الخدمة العسكرية . وعليه ، رفضت الدائرة الاتحادية للهجرة واللجوء منحه حق اللجوء ، وأعطته حماية ثانوية إقامة مؤقتة ) لأنه غير ملاحق في سوريا ” ، ما دفعه إلى استئناف القرار أمام المحكمة الإدارية في مدينة هانوفر ، والتي رفعت بدورها القضية إلى محكمة العدل الأوروبية

 

محكمة العدل ، وهي أعلى هيئة قضائية الدول الاتحاد الأوروبي ، وجدت “ افتراض قوي بأن رفضه أداء الخدمة العسكرية مرتبط بأحد الأسباب الخمسية التي تؤدي إلى الاعتراف به کلاجئ ” . وترى المحكمة أن ” جرائم الحرب المرتكبة من قبل الجيش السوري موثقة بشكل جيد ، كما أن الفرار من الخدمة العسكرية يصنف لدى السلطات السورية على أنه فعل ضد النظام ” .

 

 

وجاء في نص القرار ، بتاريخ 19 نوفمبرا تشرين الثاني الجاري ، أن من يتقدم بطلب للحصول على اللجوء هربا من الخدمة العسكرية يمكنه الحصول على حق اللجوء الكامل ، لكن بعد التأكد من أن سبب رفض الخدمة العسكرية هو احتمال التعرض للاضطهاد ، أو المشاركة في جرائم حرب .

 

 

 

 

إعلانات  
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق