Nyheter på svenskaأخبار دولية

بعد انتقاد أمين المظالم لمصلحة الهجرة .. مدير مصلحة الهجرة يؤكد : سنخفض فترة انتظار قرار ل 6 شهور

 

 

بعد انتقاد أمين المظالم لمصلحة الهجرة .. مدير مصلحة الهجرة يؤكد : سنخفض فترة انتظار قرار ل 6 شهور بعد أن قام أمين المظالم السويدية بتوجيه انتقاد لمصلحة الهجرة حول البطئ الشديد في معالجتها لملفات اللجوء والجنسية ، أعلن مدير مصلحة الهجرة ، ميكائيل ريبينفيك ، إن المصلحة لديه مشاكل بالفعل في تأخر إصدار قرارات اللجوء والجنسية ، وأن توجيهات جديدة صدرت بخفض أوقات معالجة طلبات اللجوء ، متوقعا الوصول لمعدل معالجة الطلبات خلال 6 أشهر كحد أقصى من تقديم الطلب

 

 

واعترف مدير مصلحة الهجرة في تعليقه على انتقادات أمين المظالم السويدي بأن مدد الانتظار طويلة في السويد بالفعل للحصول على قرار لجوء أو جنسية ، ولكن مصلحة الهجرة سوف تبدأ بمحاولة لتوزيع الموظفين بشكل أفضل ، واتباع أساليب عمل أفضل باستخدام الوسائل الرقمية والتقنيات الجديدة في معالجة ملفات اللجوء والجنسية والعمل

 

وأكد مدير مصلحة الهجرة ، میکائیل ريبينفيك على أن مصلحة الهجرة سوف تلتزم بالتعليمات التي تحدد وقت معالجة القرارات بمعدل بين 6 – 9 شهور … وكان أمين المظالم قال أن مصلحة الهجرة لم تحل المشاكل رغم سنوات عدة من الانتقادات . وقال أمين المظالم ، بير الينيربرانت ، ” لم يعد بإمكان مصلحة الهجرة إلقاء اللوم في فترات المعالجة الطويلة على ما يسمى بأزمة اللاجئين في خريف العام 2015 ، يجب عليها أن تتحمل مسؤولية أكبر وتضمن تسوية هذا الوضع .

 

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق