أخبار محلية

بلدية شفلينكة تنوي فرض قروض على دعم الأعالة المقدم للقادمين الجدد

.

بلدية شفلينكة تنوي فرض قروض على دعم الأعالة المقدم للقادمين الجدد

بما أن القادمين الجدد يحصلون بسهولة على دعم الأعالة بسهولة فأن رئيس لجنة الحياة العملية والترفيه يوهان إريكسون (M) ينوي تطبيق قروض على دعم الأعالة المقدم لهم في الفترة التي يكون لديهم الحق لهذا الدعم قبل مساعدة الترسيخ حسب  لـ Sydsvenskan.

النموذج المذكور يتم تطبيقة في الوقت الحالي في فاكخو, وسوندباري , والأن يتم تقديمه في شفلينكة كجزء من حزمة تقشف أكبر.
.



في اليوم الذي يقوم فيه الوافدون الجدد بالتسجيل في مكتب العمل يتم تحويلهم الى مكتب العمل للبدء في الترسيخ, لكن قبل بدأ مدة الترسيخ والحصول على المساعدة من قبل الفوشاكنينكاسا فأن البلدية هي من تساعد في الشهرين الأول والثاني أن أقتضى الأمر, وحزب المحافظين الحالي يريد فرض قرض على هذه المساعدة الى أن يدفع الفوشاكنيكاسا المبلغ بشكل رجعلي لهولاء الوافدين الجدد.

الهدف من الأمر هو تخفيف من الضغط الحاصل على البلدية التي تقوم بصرف هذه المساعدة في دعم الأعالة, كما يهدف الأمر أيضا الى أرسال رسائل سياسية الى المسؤولين السياسيين حسب قول يوهات اريكسون لصحيفة السيدسفنسكا ..

– نرى أننا قمنا بزيادة تكاليف دعم العرض. ثم هذه طريقة لتوضيح للمسؤولين كيف نريدهم في اللجنة لتفسير اللوائح. يتعلق الأمر بأولئك الذين يتلقون الدعم بدوام كامل ولا يتبعون خطة الدخول في العمل ، كما يقول يوهان إريكسون لـ Sydsvenskan.

أعلان:

أستشر محامي مختص بقضايا الأطفال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق