السويد

تحتل السويد المرتبة الثالثة من حيث الرقمنة في الاتحاد الأوروبي – ولكن هناك مجال للتحسين

تحتل السويد المرتبة الثالثة من حيث الرقمنة السويد هي ثالث أكثر الاقتصادات الرقمية تقدمًا في الاتحاد الأوروبي وذلك وفقًا لتصنيف الاتحاد الأوروبي الجديد ولكن في غضون ثلاث سنوات ستواجه البلاد نقصًا في عشرات الآلاف من المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث وضع التقرير السنوي للمفوضية الأوروبية حول الخدمات الرقمية في أوروبا مؤشر المجتمع والاقتصاد الرقمي” (Desi) السويد وراء الدنمارك وفنلندا فقط.

كما تمكنت القوة الرئيسية للسويد في رأس المال البشري حيث احتلت المرتبة الثانية في الاتحاد الأوروبي بفضل المستوى العالي من المهارات الرقمية الأساسية وفوق الأساسية لدى السكان.

تحتل السويد المرتبة الثالثة من حيث الرقمنة

ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الإجراءات لزيادة مجموعة الخبراء الرقميين وتشير التقديرات إلى أن البلاد ستعاني من نقص في 70 ألف متخصص في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بحلول عام 2024 حسبما حذر التقرير نقلاً عن بيانات صادرة عن منظمة الصناعة السويدية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأشار التقرير إلى أن حصة السويد من المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كانت من بين أعلى المعدلات في الاتحاد الأوروبي لكن 55.1 في المائة من الشركات ذكرت أنها تكافح لتوظيفهم.

READERS REVEAL: كيف يبدو العمل في السويد حقًا؟

كما وصفت السويد بأنها “الأوفر حظًا” في مجال الاتصال المرتبة الخامسة في الاتحاد الأوروبي لكنها أشارت إلى أنه يمكن تسريع وتوفر اتصالات 5G و 1 Gbps وفيما يتعلق بدمج التقنيات الرقمية احتلت السويد المرتبة الثالثة من بين أربعة مجالات نظر فيها التقرير واحتلت السويد المرتبة الثالثة في الاتحاد الأوروبي لكن التقرير حذر من أن وتيرة نمو السويد تتباطأ لذا فقد تجد نفسها متجاوزة من قبل الدول الأخرى الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وأشار التقرير أيضًا إلى أن السويد احتلت المرتبة الخامسة في الخدمات العامة الرقمية في الاتحاد الأوروبي والمرتبة الرابعة والأخيرة لكنه حذر مرة أخرى من أن الدول الأخرى تتقدم بشكل أسرع.

وكان أحد المجالات التي تحسنت فيها السويد بشكل كبير هو إتاحة البيانات المفتوحة والتي تم تحديدها على أنها محرك رئيسي للخدمات العامة المبتكرة وأضافت في ما يتعلق بالخدمات العامة الرقمية أن معدل الإقبال على eID مرتفع للغاية بين السكان السويديين ولكن لم يتم استغلال إمكانية استخدام الهوية الإلكترونية عبر الحدود.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق