أخبار محلية

تعرف على المحاسب الأقتصادي السوري الذي يعمل في رعاية الأبقار في السويد

.
عبيدة الرمال شاب من سورية كان في جامعة البعث ودرس في حمص وقضى حوالي ستة سنوات في دراسة الأقتصاد في الجامعة, يباشر عمله في رعاية الابقار ورعايتها والأعتناء بها وبحليبها من أجل البدء في العمل ومن اجل ان يكون عنصر فعال في المجتمع .
 
الواقع السويدي تتواصل مع عبيدة الذي بدأ في العمل في مزرعة سويدية كبديل عن رجل سويدية عمل في المهنة سنوات وبلغ ال ٥٧ سنة من عمره ليتخلى عن مهنة شاقة ويتركها للسوري عبيدة الذي تحدث عن صعوبة في العمل وتحدي , حيث قال انه يتلقى لكمات من الابقار اثناء الحلب .
 
عبيدة تعرف على المكان عبر التواصل وعبر الصداقة مع الأخرين, وقال ان عمله قد يبدو غريبا لكن هو شيء أحسن من لا شيء حيث يتعلم اللغة في العمل بعيد عن الأسفي ومرحلة ال C وفي نفس الوقت له طموح في الحصول على عمل ثابت في مكان عمله حيث إنه في فترة تطبيق عملي *براكتيك* لحد الان ليكون خلف لاسة بيترشون السويدي البالغ من العمر ٥٧ سنة .
 
عبيدة عبر عن فرحة من تواصل الواقع السويدي معه وهو يقطن في بلدية Gullspångs تبعد ثلاثيين كيلومتر عن مارياستاد 
 
عبيدة لايقبض راتب على عملة سوى تعويض الترسيخ المخصص له من قبل الدولة السويدية والذي يستمر لفترة سنتين للقادمين الجدد ليبدأ مشاور جديد في الحياة العملية بعدها في حالة نجاحة في عمله الحالي.
عبيدة عبر عن أرتياحة في العيش بحرية في السويد وإمتنانه للشعب السويدي الطيب كما أنه إنتقد ماسماهم جماعة الطابور الخامس الذين يحاولون تشويه سمعة الاجئيين وأنهم عبارة عن طفيليات  تركض خلف المساعدات فقط.
كما شكرنا على نقل واقع يعيشة في منطقة متطرفه تبعد عن المدينة, العمل قد يبدو غريبا للكثيريين لكنه دخل مجال المزارعيين السويديين المعروفيين ب ال bonde
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق