أخبار محلية

بعد قرار الحكومة بخصوص التعدين…ردود فعل قوية من قبل النشطاء في السويد ” حرب على الطبيعة”

شهدت وسائل التواصل الاجتماعي،  العديد من ردود الفعل بعد موافقة الحكومة عبى مشروع  للتعدين في كلك، وشن نشطاء البيئة حرب على قرار الحكومة وقالوا أن السويد تشن حرب على الطبيعة.

حرب على الطبيعة

ردود فعل قوية بعد أن وافقت الحكومة على منجم في كلاك، وقالت مارتا ستينيفي، المتحدثة باسم حزب الخضر، في تغريدة لها على تويتر: أن ما حصل هو ” مأساة لحقوق الطبيعة والأجيال القادمة، الحكومة تقول نعم لمنجم كلاك، ويتم الآن وضع المكاسب قصيرة الأجل أمام حقوق القرية والحيوانات والطبيعة، هذا أمر لا يصدق

وتابعت، تتظاهر السويد بأنها رائدة في مجال البيئة وحقوق الإنسان، لكنها في الداخل تنتهك حقوق السكان الأصليين وتواصل شن حرب على الطبيعة وأن العالم سوف يتذكر هذا.

نآسف على القرار

تأسفت منظمة العفو على القرار على موقعها على شبكة الإنترنت، وكتبت: ” تأسف منظمة العفو بشدة لأن الحكومة أعطت موافقتها على منجم لخام الحديد في جالوك، على الرغم من حقيقة أن قرى سامي المعنية، والبرلمان الصامي، وخبراء الأمم المتحدة، واليونسكو، ومنظمة العفو الدولية، ومجلس إدارة المقاطعة، وكنيسة السويد، ووكالة حماية البيئة السويدية  والمجلس الوطني للتراث، والعديد من الآخرين قالوا لا “.

وكتب الرئيس التنفيذي لشركة بيوولف، التي تريد تعدين خام الحديد في Kallak. في تعليقه على هذا القرار على النحو التالي:

” أنا ممتن لوزير التجارة والصناعة الجديد، لثقة الشركة في المضي قدمًا بمشروع Kallak، وإن منح الامتياز هو ببساطة علامة فارقة طال انتظارها في الجدول الزمني للتطوير، ونحن نتطلع الآن إلى الحصول على تصاريح بيئية “.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق