أخبار محلية

استقالة نيامكو سابوني رئيسة حزب الليبراليين وتولى يوهان بيرسون المسؤولية

أعلنت زعيم حزب الليبراليين نيامكو سابوني في مؤتمر صحفي عقدته اليوم الجمعة، عن استقالتها من رئاسة الحزب الليبرالي السويدي، وتولى النائب الأول لرئيس الحزب، يوهان بيرسون منصب زعيم الحزب الجديد وذلك وفقًا لقوانين الحزب، كما قدم سكرتير الحزب جونو بلوم استقالته أيضًا.

حزب الليبراليين

وقالت نيامكو سابوني: لم يكن الأمر سهلاً في كثير من الأحيان، وفي يونيو 2019، تم انتخابي من اعضاء الحزب جميعًا، والنقاش الدائر حولي يحجب ما هو أكثر أهمية، وهو أن المشكلات المجتمعية تُعطى حلولًا ليبرالية.

وتابعت أعلنت اليوم أنني سأترك المنصب كرئيس للحزب الليبرالي السويدي، لكنها لا تجيب على اي من الأسئلة الأخرى من الصحفيين بعد المؤتمر الصحفي.

وقال يوهان بيرسون، رئيس حزب الليبراليين الجديد، في بيان صحفي له: إنها مهمة جديدة أقوم بها بتواضع وحيوية، الليبراليون هم مفتاح الحكومة البرجوازية الليبرالية، وأنا مستعد لقيادة الليبراليين خلال حملة انتخابية نزيهة.

ولم يجاوب أحد عن أسباب الاستقالة، وقال رئيس لجنة الترشيح، لارس بيرسون سكانديفال، في وقت لاحق من اليوم، إنه أحاط علما بنبأ استقالة سابوني في منتصف ليل الجمعة.

طاقة جديدة

وأضاف جونو بلوم، تقييمنا هو أننا يجب أن نحصل على طاقة جديدة في صفوف حزب الليبراليين، وذلك للحصول على التغيير المطلوب.

جاءت نيامكو سابوني إلى السويد كلاجئة في عام 1981، وشاركت في تأسيس الرابطة الوطنية للسويديين من أصل أفريقي، وقادت حزب الليبراليين منذ يونيو 2019 عندما تم انتخابها بالإجماع.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق