أخبار محلية

دائرة الهجرة السويدية تأخر أوقات معالجة قضايا الجنسية السويدية

.

النقاش حول الجنسية السويدية وطرق التقديم يكاد يملاء جميع الصفحات العربية على الفيس بوك والسبب هو أن الناس تريد الأستقرار.

دائرة الهجرة السويدية قامت بتغير الرقم في صفحتها من ٢٤ الى ٢٨ شهر.

الأستقرار الذي يؤمن وضع العوائل وسفرهم الى أقاربهم, وبعد فصل العديد من موضفي الهجرة أزدادت الأمور سوء لكي يصبح عدد الأشهر للدراسة أطول.

حيث كانت في البداية مدة الأنتظار للحصول على قرار هي ٢٤ شهر كحد أقصى حدد من قبل الهجرة واليوم تواترت الأنباء حول جعلها ٢٨ شهر لأتخاذ القرار.

الموضوع قوبل بالأنتقاد من قبل الجالية العربية في السويد في أحد  كروبات المختصة بالجنسية السويدية ولأخبار عنها.

الهجرة السويدية كتبت أن هذه الأوقات ليست وعود نهائية بل حتى أن الموعد قد يكون أطول من ذالك من غير أي عواقب قانونية في حالة نقض الوقت المحدد.

أما موضوع تقديم الأطفال وأستلام قرارتهم يبقى مابين ٦ أشهر الى ١١ شهر في حسم القضية.

رابط :تعرف على شركة النصر للمحاماة والمساعدة القانونية أضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق