أخبار محلية

رئيس البرلمان السويدي يحضر لأجراء أنتخابات جديدة بشكل شكلي

.

رئيس البرلمان السويدي يستعد لإجراء انتخابات جديدة بشكل شكلي

بعد أن صوت البرلمان السويدي بـ لا لستيفان لوفين ب ٢٠٠ لا مقابل ١١٦ صوت بنعم مع امتناع ٢٨ برلماني من التصويت صارت الأمور مغلقة بالنسبة لرئيس البرلمان الذي وضع الكثير من الاقتراحات في تشكيل الحكومة من غير أي نجاح يذكر.

آخر فشل حصل في المباحثات كان مع حزب الوسط وستيفان لوفين بعد عدم التوافق للوقوف بشكل وسط في السياسية مابين الوسط والاشتراكيين فتم قطع الشريط بعد رفض الاشتراكيين التخلي عن حزب اليسار حسب ماقالت أني لووف.
وبعد الفشل في التصويت على ستيفان لوفين اليوم أعلن رئيس البرلمان الإستعداد بشكل رسمي للتحضير لانتخابات محتملة.

رئيس البرلمان كتب أيضاً في رسالته أنه سيتواصل مع جميع الأحزاب اليوم وفي فترة العطلة من أجل سماع الحلول المطروحة والمتبقية في تشكيل الحكومة، وفي حال اختيار الأحزاب إعادة الانتخابات فيجب إعلام مصلحة الانتخابات السويدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق