أخبار محلية

رئيس حزب المحافظين : سنضرب بيد من حديد من يعبث بأمن الدولة و سنوقف تدفق الهجرة إلى السويد

 

ألقي زعيم حزب المحافظين أولف کریسترسون كلمته و التي جدد فيها رغبته في تغيير سياسة الهجرة بحيث تستقبل السويد عدد أقل من المهاجرين إليها ، مع تعديل سياسة الإندماج بحيث تصبح أكثر فاعلية وجاء خطاب کریسترسون حاد ومنتقد سياسة الهجرة والفوضى التي حدثت بسبب تدفق المهاجرين إلى السويد .

 

 

و أوضح ” کريسترسون قائلا خلال كلمته : – ” على الحكومة وضع شروط جديدة على المهاجرين من أجل الحصول على المساعدات والمنح الحكومية و أيضا من أجل الحصول على الإقامة الدائمة داخل السويد ، و التي منها أنه يجب على كل مهاجر أو لاجيء داخل السويد أن يمتلك وظيفة وأن يصبح مؤهل للعمل و ليس عبء على صاحب العمل ، كما عليه أن يتقن اللغة السويدية حتى يندمج بشكل صحيح في المجتمع و يصبح جزء منه ” .

 

 

كما شدد على أهمية حماية الأطفال المهاجرين – والسويديية المولودين في الخارج من الفقر حيث تشير الإحصاءات الجديدة إلى أن أكثر من نصف الأطفال المولودين في الخارج يعيشون في مستوى مادي منخفض ، وأن ما تقوم به الحكومة من تقديم المساعدات و زيادة المساهمات المالية لآبائهم ليس حلا ، إنما الحل في تقديم وظائف للعاطلين منهم ، و تحسين وضعية التعليم ، و القوانين و التقليل من الهجرة ، و تقليل الضرائب بالنسبة لمحدودي الدخل .

 

 

كما أضاف : ” من المفترض أن أطفال السويد جميعهم لهم حقوقهم الخاصة ، و يجب أن يطبق القانون على جميع الأطفال ، وإن كنت لاتستطيع أن تتحمل ذلك ، فقد أخترت البلد الخطأ ” .

 

 

أما بالنسبة للأمن داخل البلاد فقال أنه إذا وصل حزبه ” المحافظين ” للحكم ، فسيصبح الأمن في السويد أكثر قوة وصرامة و ستكون هناك عقوبات رادعة المرتكبي الجرائم التي تهدد إستقرار البلاد ، ولن يحدث هذا بين عشية و وضحاها بل سيشعر المواطن بالتحسن التدريجي في مستوى الأمن داخل البلاد مع تشريعات جنائية جديدة تفيد المواطن أكثر من الوضع الحالي .

 

 

و أنه إلتقى أشخاص استمد منهم روح الإرادة و القوة في قدرتهم على تحدي ظروف الحرب و الفقر التي فروا منها و استطاعوا بناء حياة أفضل لهم و الأبنائهم داخل السويد . وجاء خطاب أولف کریسترسون من خلال المشاركة السنوية الأسبوع يارفا المنعقد أول يونيو الحالي ،

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق