أخبار محلية

رئيس حزب المحافظين وانتقادات حادة له بعد تصريحاته حول المهاجرين

ظهر بالأمس كريسترسون خلال حديثه مع راديو السويد وأشار في تعليق حول مهاجري السويد حتى أنه قام بالتعبير بشكل غير لائق، وبسبب هذه التصريحات أصبح عدد ليس بالقليل من السياسيين يلقون اللوم على رئيس حزب المحافظين حول أراؤه العنصرية التي ظهرت حديثًا، حيث أنه كان ينتقد أفعال رئيس حزب ديمقراطي السويد حول عنصريته التي ظهرت في فبراير الماضي حيث أشار إن المهاجرين مجرد عبء ثقافي واجتماعي واقتصادي على السويد.

آراء رؤساء الأحزاب

حرصت رئيسة حزب البيئة على التدوين عبر منصة التواصل الاجتماعي تويتر، أنه يجب على أولف كريسترسون رئيس حزب المحافظين أن يبدأ في تقديم الاعتذار لجميع السويديين ذو الأصول الأجنبية، لأنهم كادحين يحرصوا على العمل الجاد حتى يقدموا الضرائب التي ترفع من شأن السويد، وحرصت على إضافة أنه ليس من الجيد على واحدًا كان مرشح رئيس للوزراء أن يصف المهاجرين الذين يمثلون نصف سكان السويد بأنهم عبء على الحكومة وعلى السويد.

كما حرص وزير الهجرة على توضيح إن تحدث رئيس حزب المحافظين بالأمس على المهاجرين كان معيبًا، وقال أيضا أن بهذا التصريح يبرهن أنه لا يجب أن يختاروا أي شخص من حزب اليمين حتى يقوموا بقيادة البلاد.

آراء المواطنين حول تصريح كريسترسون

جميع وسائل التواصل الاجتماعي في السويد راحت تعج بالكثير من الاعتراضات حيال ما نطق به كريسترسون، وحرصوا على السخرية من تعليقه، فبدئوا ينشرون الصور مع أشخاص من أصول أجنبية ويقولون هذا العبء الذي أفضله، أفتخر بأبني بأنه عبء، والبعض كان يقول إنه مرشح ولم يفلح في هذا لأنه لم يستطع تكوين الحكومة البرجوازية التي كان يريدها اليمين، وهذا كان جيد للشعب وبعض السياسيين أيضا.

تصريحاته السابقة حول المهاجرين

حرص رئيس حزب المحافظين على الذم في جيمي أوكيسون عندما تحدث عن المهاجرين في فبراير الماضي وأوضح هو الآخر بأنهم عبء على اقتصاد البلاد، فجاءه الرد بالكثير من الأشياء وأن البلاد تحتاج لحل مشكلة الاندماج بين جميع الأعراق، كما أوضح الرئيس حزب ديمقراطي السويد أنه لا يجب أن يقوم بالتحدث عن الأشخاص على أنهم مجرد أعباء، وهذا ما نطق به بالأمس.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق