أخبار محلية

رغم سهولته ارتفاع نسبة رسوب المهاجرين الجدد في مرحلة دراسة اللغة السويدية Sfi

 

 

المزيد من طلاب مرحلة تعلم اللغة السويدية للمهاجرين الجدد البالغين يرسبون في مرحلة SFI حيث ذكر التلفزيون السويدي في تقرير له أن نسبة الرسوب بين طلاب اللغة السويدية في مدارس تعليم اللغة للأجانب SFI ارتفعت ارتفاع كبير خلال العام الماضي 2020 وحتى 2021

 

 

الإحصاءات أوضحت أن سبب الرسوب يعود الأسباب ..ترك الدراسية ..أو عدم القدرة على النجاح في الاختبارات ، أو مواصلة الدراسية لمرحلة متقدمة في برنامج SFI ، ووفقا للتلفزيون السويدي فأن عدد الطلاب في مدارس تعليم اللغة التابعة للبلديات السويدية بلغ في العام 2020 نحو 137 ألف طالب ، أوقف 47 بالمئة منهم تعليمهم .

 

 

كما أظهرت الإحصاءات أن نسب الرسوب ووترك الدراسة أرتفعت بشكل كبير خصوصا بين الطلاب الذين لديهم خلفية تعليمية قصيرة أو ليس لديهم أي مستوى تعليمي دراسي .. حيث يتركون الدراسة بعد فترة قصيرة من انتظامهم فيها

 

 

آنا کاستبيري : مسؤولة في مصلحة المدارس قالت لراديو السويد : – التفسير الأوضح لهذا الوضع المحبط .. هو أن الطلاب من المهاجرين الجدد البالغين لديهم مشكلة في دراسة اللغة كما أن عام 2020 شهد أزمة كورونا والتعليم عبر الإنترنيت وعو يعتبر من و تحديات التعلم التي فرضتها جائحة کورونا ، خصوصا بالنسبة للطلاب الذين لا يملكون خلفية تعليمية ولا يستوعبون التعلم عبر الإنترنيت .

 

 

ولفتت مصلحة المدارس السويدية ( تعلیم الكبار ) إلى أن التعليم عن بعد أطال فترة تعلم اللغة السويدية وجعلها أصعب بالنسبة لكثير من الطلاب من المهاجرين الذين لديهم مستوى تعليمي منخفض ، مشيرة إلى أنه زاد صعوبة تقييم الطلاب بسبب عدم مقابلة المعلمين للطلاب … وعدم وجود متابعة … وهذا أمر محبط لنا

 

 

 

فيما قالت إحدى طالبات SFI ” أنهيت الدراسية بنجاح لكني غير راضية عن مستوى تعلمي للغة السويدية ، فأن ربما نجحت ولكني لم أتعلم اللغة وغير قادرة على ممارستها في حياتي اليومية بشكل جيد ، وذلك بسبب التعليم عن بعد . لا أريد أن أنجح فقط بل أريد أن أتعلم اللغة السويدية , اكون قادرة على استخدامها في حياتي اليومية نطقا وفهما

 

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق