أخبار دولية

سبعة تفجيرات تستهدف كنائس وفنادق في سريلانكا وقتلا وجرحى من الضحايا

.

سبعة تفجيرات تستهدف كنائس وفنادق في سريلانكا وقتلا وجرحى من الضحايا

في صباح عيد الفصح حدثت إنفجارات في ست كنائس مختلفة وفنادق في سريلانكا.قتل على أثرها 156 شخص في حصيلة أولية مع جرح المئات من الأشخاص وفقا لوكالة فرانس برس.

– يعد الحادث هو من أكبر الهجمات التي شهدتها المنطقة خارج مناطق النزاع التقليدية منذ حادثة باريس 2015 حسب الخبير والباحث والمختص في شؤون الأرهاب هانز برون الذي أشار لوجود دوافع أرهابية  لصحيفة الأفتون بلادت السويدية.

التفجيرات أستهدفت ثلاثة كنائس وثلاثة فنادق مختلفة.

الأنفجار السابع وقع في كولومبو  قتل على أثرها شخصان  حسب الشرطة.

الأنفجارات وقعت  في الكنائس الكاثوليكية في العاصمة كولومبو ، مدينة نيجومبو ، التي تضم غالبية سكانية كاثولوكية  وكذلك في باتيكالوا الواقعة على الجانب الآخر من جزيرة سيلان.

الانفجارات في الفنادق
ثلاثة فنادق من فئة الخمس نجوم في كولومبو ، وشانغريلا ، وسينامون غراند ، وكنجزبيري ، تعرضت إلى تفجيرات منسقة على مايبدوا.

رئيس الوزراء رانيل ويكريميسينغي الذي ترأس اجتماع مجلس طوارئ “أدين بشدة الهجمات الجبانة على شعبنا اليوم. وأحض السريلانكيين على البقاء متحدين وأقوياء في هذا الزمن المأساوي”.

وكتب وزير المالية مانغالا ساماراويرا في تغريدة على تويتر، يبدو أنها هجمات على قدر كبير من التنسيق تهدف إلى القتل والأذى وخلق الفوضى.

وكان رئيس وزراء الهند، ناريندا مودي، من أوائل القادة في العالم الذين أدانوا التفجيرات، وقد عبر عن تضامن بلاده مع سريلانكا في هذه المحنة وتعازيه لعوائل الضحايا، مشددا على القول إنه “ليس ثمة مكان لمثل هذه البربرية في منطقتنا”.

الأستشارات القانونية المجانية مع مكتب محاماة النصر لجهاد عميرات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق