أخبار محلية

ستيفان لوفين يرفض التنحي عن الحكم ونتائج الأنتخابات لم تحسم تشكيل الحكومة

.
نتيحة الانتخابات الاخيرة والاولية  تظهر حزب الاشتراكيين الاكبر من ناحية المصوتيين مع تساوي بين المقاعد بين احزاب المعارضة وأحزاب الحمر والخضر.
اما مقاعد البرلمان توزعت على النحو التالي
١٤٤ مقعد لحزب الحمر والخضر
١٤٣ مقعد لحزب الائتلاف المعارض

و ٦٢ مقعد لحزب السفاريا دومكراتنا.

اما بخصوص كلمة ستيفان لوفين فقط جاء فيها التالي :
 
“نحن قوى الاخلاق والذين يحملون مبدا كل البشر والذي هو الجميع لديه نفس القيمة البشرية  , نحن سنفعل كما فعلنا في السابق سنحمل البلد ولن نحمل العزاء في المستقبل وانما سننظم انفسنا.
الشيء المهم الذي اريد توضيحة ان الحكومة ستكون بعد يوم الانتخابات نفسها , ونحن مستعديين لتحمل اي اعباء ممكن ان تضر بالسويد , ولن تحديث تغيرات كبيرة بعد يوم الانتخابات.
 
لقد كان هناك نقاشات حادة قبل الانتخابات لكن الان انتهت والسويد سنكون في الاول والاخير , ونصيحتي للجميع ان يستمسكوا في هذه اللحظة واللحظات القادمة , سنقوم ببناء سويد امن للجميع مع تقليل اموال الذين يملكون الاموال الضخمة “
كما تحدث ستيفان لوفين ايضا على عدم التنحي من الحكم في الحكومة الحالية
في النهاية لايمكن حسب النتيجة النهائية بما أن التصويت خارج السويد والاصوات في الخارج لم تحسم النتيحة النهائية , لكن احزاب الائتلاف المعارض لاتريد بقاء ستيفان لوفين كرئيس حكومة, وتريد اسقاطه ولو كلف الامر تصويت برلماني وحجب الثقة عنه.
نسبة المشاركة في الانتخابات السويدية كانت ٨٥ بالمائة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق