أخبار محلية

استطلاع رأي للأطباء في السويد : “سلامة المرضى في خطر كل يوم”

بحسب آخر استطلاع للرأي قامت به SVT Nyheter يقول أكثر من نصف أطباء الرعاية الأولية الذين استجابوا لاستطلاع، أن وضع عملهم قد عرض سلامة المرضى في مرحلة ما للخطر، من حيث الفحوصات المؤجلة، والإحالات المنسية والإجراءات المتأخرة لنتائج الاختبار.

سلامة المرضى

يقول أحد الأطباء: قائمة الانتظار الخاصة بي مليئة بالمرضى المزمنين، متعددي الأمراض، الذين يحتاجون إلى فحص ولكن ليس لديهم وقت محدد، ولا يحصلون على وقت حتى عندما يتصلون ويعانون من مضاعفات مرضية.

شهادة أخرى لطبيب قال فيها، ” ليس لدي الوقت لإجراء تقييم سليم ومقصود، حي تفوت على الأشياء وأنساها بعض الوقت، وقد أوصف للمريض الدواء الخاطئ أو الجرعة الخاطئة، وارتكاب أخطاء في الوصفات الطبية، وقد تفوت نتائج الاختبارات المهمة وقراءات الأشعة السينية “.

وذكرت طبيبة أخرى أن ” الحالات التي كان من الممكن علاجها تصبح مزمنة أو لها عواقب وخيمة وهناك ضيق مستمر في الوقت لقراءة تقارير المرضى بشكل صحيح وتوثيقها بشكل صحيح “، ويتم التعامل مع الأمور عبر الهاتف على الرغم من أنها يجب أن تكون زيارة.

وبحسب موقع أخبار SVT، كانت تلك الشهادات السابقة مجرد شهادات قليلة، من ضمن العديد من الأطباء، الذين أخبروا حول كيفية تعرض سلامة المرضى للخطر، في الرعاية الأولية بالسويد.

رهائن من قبل صاحب العمل

ذكرت SVT Nyheter سابقًا، أن العديد من أطباء الرعاية الأولية  يشعرون بعبء العمل غير المعقول، وعندما يُسألون عما إذا كان وضع عملهم قد عرّض سلامة المرضى للخطر، أجاب 57 % بنعم.

علاوة على ذلك وبحسب استطلاع الرأي، يعتقد 26% فقط  من الأطباء، أن الرعاية الأولية تقدم الرعاية التي ينبغي لها تقديمها، ويقول العديد من الأطباء لـ SVT Nyheter أنه يتعين عليهم الاختيار يوميًا، بين الاهتمام بالجودة والعودة إلى المنزل في الوقت المحدد، أو الجلوس والعمل.

على سبيل المثال، قالت واحدة من الأطباء: ” لا يمكنني تجاهل المرضى مهما كان علي القيام به، بهذه الطريقة أشعر بأننا رهائن من قبل صاحب العمل، نحن دائمًا نبذل قصارى جهدنا لإبعاد المرضى عن المشاكل “.

وترى العديد من بلديات ومناطق السويد، التي قرأت الشهادات الخاصة بالأطباء في استطلاع الرأى أنه أمرمقلق للغاية، وهو تعرض سلامة المرضى للخطر، حيث يجب الحصول على المزيد من الأشخاص الذين يمكنهم العمل في الرعاية الأولية.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق