أخبار محلية

سلسلة محلات الستوديوم Stadium تقوم بألغاء بيع اللباس الأسلامي *البوركيني*

.

يوم الأربعاء أعلن محل الستوديوم  عن البدء في بيع بدلة السباحة  الأسلامية “بوركيني”. وبعد ذلك بوقت قصير ، كانت صفحة “الستوديوم ” على الفيسبوك مليئة بالأسئلة الأنتقادية  ، وفي يوم الخميس ، لم يعد بالإمكان العثور على المزيد من البوركيني على موقع الشركة الإلكتروني. وقالت مسؤولة الصحافة والاعلام انجليكا لارسون ان الوضع كان خارج عن  أدراكنا قد  “حدث خطأ ما.”

ملابس البراقيني التي تغطي الجسم بشكل كامل  ترتديها النساء المسلمات في المقام الأول ، والتي كانت محطة  كلام متكرر في وسائل الأعلام  ، وتم حظرها في بعض أجزاء فرنسا في عام 2016. كما ان  سارة محمد ، رئيسة جمعية “لن ننسى  بيلا” و “فاديمة” عبرت عن قولها ان البوركيني  هو  رمز لأضطهاد  النساء.

يوم الأربعاء  أعلن الستوديوم  محل السلسلة  الرياضية بعد أتصال مع صحيفة الداغنس نيهتر  أن المحل سيبدأ ببيع  الببوركيني لأنهم استمعوا إلى رغبات عملائهم وأنهم “فخورون بمدى التنوع في المحل “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق