أخبار محلية

اندلاع حريق في قارب النزل في ” سودرمالستراند ” والمشردين يعيشون في الشارع

اندلع  حريق في قارب النزل في ” سودرمالستراند “، كان يسكنه مجموعة من الأفراد، الذي انتهى بهم الأمر إلى الشوارع مرة أخرى، وغير قادرين على إدارة شؤونهم الخاصة، وقامت الخدمات الاجتماعية في مدينة ستوكهولم بتقديم إقامة طارئة لليلة واحدة فقط.

قارب النزل في سودرمالستراند

خلال جائحة كورونا، قام مالك قارب النزل في سودرمالستراند، بتأجير الكبائن على قاربه للمشردين في ستوكهولم، وعاش بعضهم هناك لمدة عامين لكن قبل أيام قليلة، اضطر سكان النزل إلى الفرار تاركين كل شيء خلفهم حتى ملابسهم والأشياء الثمينة جراء اندلاع حريق كلف امرأة حياتها.

ومنذ ذلك الحين، كان المالك أجني ليند يقاتل من أجل المشردين سكان النزل، الذين تعرف عليهم أثناء إقامتهم على القارب، الآن الأمر يتعلق بإيجاد سكن مؤقت على الأقل لأولئك الذين ليس لديهم اي شيء، والبعض منهم ذوى اعاقه.

الشعور بعدم الأمان

يعد سكان قارب النزل في سودرمالستراند من  أصحاب الإعاقة العقلية، ولديهم تجربة سيئة مع الخدمات الاجتماعية، فهم من المشردين أو المدمنين  وقيل لهم إنهم لا يملكون القوة أو يجرؤون على دفع أنفسهم للحصول على المساعدة هناك، ويشعر البعض بعدم الأمان في الملاجئ ويبتعدون عنها لهذا السبب.

وقال مستشار المواطنين الاجتماعيين جان جونسون، لم تقدم الخدمات الاجتماعية سوى إقامة مدفوعة الأجر لليلة واحدة للمتضررين من الحريق، وكان يجب على الخدمات الاجتماعية أن تجري تحقيقًا وتتخذ قرارًا رسميًا.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق