أخبار محلية

سويدية تتحدث عن معاناتها في الحبس في الأمارات بعد شربها للخمر

.

السويدية إيلي هولمان أعتقلت  مع ابنتها البالغة من العمر أربع سنوات عندما وصلت إلى دبي و

السبب هو لانها قد شربت كأسًا من النبيذ الذي قامت الطائرة الاماراتية بدعوة الركاب  اليه حسب  قولها  في مقابلة حصرية مع صحيفة ديلي ميل البرطانية حيث تحدثت ايلي عن قيام الحرس بالبصق عليها وجرها من شعرها

وفي يوم الأحد الماضي  تمكنت إيلي هولمان أخيراً من لم شمل أسرتها عندما هبطت في مطار جاتويك في لندن حيث ذكرت  إنها سجنت  مع ابنتها البالغة من العمر أربع سنوات حيث لم تتخيل انها ستقضي خمسة ايام من عطلتها الصيفية في السجن مع ابنتها الصغيرة .

العطلة كانت مقرر قضائها لمدة شهر, بدأت بعد مواجه مع موضفيين الجمارج الأماراتية حيث كان الحديث عن انتهاء مدة التاشيرة لكن تم حل الموضوع عن طريق جواز مؤقت لأيام الحجز وبعد تطور النقاش قامت ايلي بتصوير الموضفين بعد شعورها بتطور الاحداث وانها مهددة.

 

بعدها تم اكتشاف ات ايلي الايرانية الاصل كانت قد شربت الخمر في الطائرة وانها تم اعتقالها بتهمة التصوير الغير الشرعي للموضفين وبتهمة السب والشتم وبتهمة شرب الخمور .

في نقلها الى السجن تم جرها من شعرها والبصق عليها بالرغم من ان ابنتها كانت معها حيث بدأت ايلي بالبكاء وفي السجن تحدثت ايلي مع سجينة  اخرى حامل قالت لها انها تم اغتصابها في السجن مما جعل ايلي تقلق اكثر على مصيرها والذي انتها بعد كتابة وسائل اعلام اجنبية من بينها الديلي ميل عن الحادثة والتي انتهت بتدخل “الشيخ” محمد بن راشد المكتوم . 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق