أخبار محلية

شباب مغاربة يبيعون الجنس للنساء السويديات في مدينة ستوكهولم

حيث نقلت صحيفة سويدية السامتيدان والراديوا السويدي في تقرير اذاعي  شباب مغاربة في مدينة ستوكهولم يعيشون على المخدرات وبيع الجنس للنساء السويديات الكبار بالعمر و
، الأمهات ، الأرامل ،من النساء المختلفات ، حتى النساء المتزوجات في السيرغلتوريت في ستوكهولم . حيث ان الامر يجعل الشباب توفر المال والغذاء والاستحمام والمأوى لهم بعد ان رفضت الحكومة السويدية طلبات لجوئهم وضلوا حائريين من غير اي اوراق ثبوتية .لكن لديك الخيار ان كنت لا تريد بيع الجنس .

[ads1]

حسب القانون السويدي فان بيع الجنس عمل غير اجرامي لكن شراء الجنس هو عمل اجرامي وذالك بسبب انك تستغل الاشخاص المستضعفيين في المجتمع وهذا مايجرمه القانون السويدي
لم تقتصر علىme too الاعلام السويدي لم يسلط الضوء بشكل مركز على الموضوع لان اغلب الحوادث تحدث للنساء حسب الرأي العام لكن في الحقيقة فان ال
شراء الجنس واستغلال النساء وانما ايضا الشباب المستضعف والمتعرض للضرر في المجتمع
وقد أشارت المناقشة حول الهجرة إلى أن السبب الذي يجعل النساء أكثر من الرجال يدعون إلى السماح للسويد بالبقاء قد يكون لهن عنصر جذب جنسي ، وهو ما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق