أخبار محلية

عملية دولية الاعتقال 800 مجرم دولى .. يتواجد % 20 منهم في السويد

 

بعد الإعلان عن أكبر عملية دولية لاعتقال 800 من زعماء وافراد العاصابات الدولية ، أظهرت التفاصيل أن 155 من هولاء المعتقلين يتواجدون في السويد أو مايعادل 20 بالمائة من المطلوبين على المستوى الدولي … وكان المكتب الأوروبي للشرطة أوروبول أعلن عن حملة اعتقلات دولية أوروبية استهدفت شبكات إجرامية منظمة في مناطق مختلفة حول العالم ، وشارك في هذه الحملة عدة دول ، وكانت الشرطة السويدية أحد المشاركين .

 

 

رئيسة استخبارات الشرطة السويدية ” ليندا ستاف ” صرحت بأنه تم إلقاء القبض على 155 شخصا بتهم ضلوعهم في مجموعات ونشاطات إجرامية وفقا التنسيق وإتصالات دولية ، وأضافت أن هذه العملية هي الأكبر ضد الشبكات الإجرامية في السويد ، حيث يتواجد 155 من زعماء وأفراد العصابات الدولية في السويد .

 

 

 

وتقدر الشرطة السويدية أن المعتقلين هم كم الأعضاء القياديين في تلك الشبكات ، وأضافت ” ليندا ستاف ” ” أنهم تمكنوا من خلال مراقبتهم للتطبيق من منع عشرة جرئم قتل ، وكانت المداهمات المكثفة التي جرت حول العالم جزء من حملة دولية ضد الجريمة المنظمة ، وسميت الحملة باسم ” تروجان شيلد ” أو ” درع طروادة ”

 

 

مكتب التحقيقات الفيديرال الأمريكي تمكن من إنشاء خدمة هاتف مشفرة تحت مسمى ” أنون ” ، وشجع العصابات الإجرامية إلى استخدامها للتواصل بين بعضهم بشأن تخطيطاتهم وجرائمهم ، الأمر الذي أدى إلى حملات اعتقالات واسعة حول العالم ، وبحسب رئيس أوروبولجان فيليبل کوف ” فإنهم قاموا بمراقبة التطبيق خلال مدة 18 شهرا ، وتمكنوا من قراءة كافة الرسائل المرسلة عبره في وقت قياسي . ما يقارب 300 شبكة إجرامية في أكثر من 100 بلد حول العالم قاموا باستخدام التطبيق المشفر ” أنون ” الذي قام مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI بإنشائه .

 

 

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق