أخبار محلية

مؤوسسة الصحة العامة تنفي أشاعة ستراتيجية “أصابة أكبر عدد من السويديين”

أقرأ أيضا :فايروس الكرونا قد يشارف على نهايته في الصيف القادم

أقرأ أيضا:  تعرف على الأمراض التي تصعب عليك مقاومة فايروس الكرونا

 

 مؤوسسة الصحة العامة تنفي وجود ستراتيجية أصابة أكبر عدد من السويدية, وأكدت أن الهدف هو “إبطاء العدوى”

الستراتيجية التي تم نشرها بشكل غير صحيح  تسمى بمناعة القطيع وتعني تعريض  نسبة كبيرة بما فيه الكفاية من السكان ، عادة حوالي ستة من أصل عشرة ،  لتكون محصنة ضد الفيروس  بعد ذلك، وهذا سجعل أنتشار  العدوى ينخفض تلقائيًا.

لكن كارين تيجمارك ويسيل ، رئيسة قسم في هيئة الصحة العامة  خرجت في إذاعة السويد برنامج “صباح الخير ” وبرهنت وأنكرت بأن السلطة  لا تستخدم استراتيجية مناعة القطيع مع الشعب.

– لا بل وأكدت إبطاء الإصابة بأي ثمن كان عبر تقليل المصابين.

الخبير اندش تيكنيل اثبت صحة وجود استراتيجية وهي بشكل جزئي لها صحة لكن هذا الشيء هو ليس من أستراتيجية مؤوسسة الصحة العامة.

اخر أحصائية تتحدث عن وصول عدد الاصابات الى قريب الألف أصابة بالمرض , حيث أعلنت هيئة الصحة العامة السويدية أن عدد المصابين بفيروس كورونا وصل إلى 992 مصاباً معظمهم من الرجال بنسبة 56 بالمئة و شهدت أكبر عدد من المصابين 359 في مدينة ستوكهولم  وفي سكونة  وصل العدد الى  197 مصابا ثم فيسترا يوتلاند 159 كما وصلت الاصابات في منطقة فستملاند الى 14 أصابة. 

إعلانات

مكتب محاماة للأستشارات القانونية المجانية 

تسوق بشكل ألكتروني في أكبر متجر سوري في السويد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق