Uncategorizedأخبار محلية

محاكمة أولياء أمر طفل رضيع بعد عملية طهور تم أجرائها في السيارة

.

محاكمة أولياء أمر طفل رضيع بعد عملية طهور طرت في السيارة

أجرى الزوجان ختانًا على ابنهما البالغ من العمر شهرًا واحدًا فقط عن طريق مقص دون أستعمال لمواد تخفيف الألم بالرغم من عدم أمتلاكهم الرخصة لأجراء العمليات كأطباء مسجلين.

الآن تجري عملية محاكمتهم بتهمة الضرب الجسيم وانتهاك القانون الخاص بختان الأولاد  

حيث أرتكبت الجريمة في منطقة أورنشولدسفيك في سبتمبر العام الماضي

وفقًا لدعوى المدعي العام المرفوعة أمام محكمة مقاطعة Ångermanland فأن الرجل والمرأة البالغان من العمر  33 و 26 عامًا كانا هما من أجريا العملية بنفسهما على مقعد الطفل في السيارة باستعمال مقص.

ووفقًا للمدعي العام  فقد تم تنفيذ الإجراء “على الرغم من أن أياً منهم لم يكن طبيبًا مرخصًا أو لديه إذن خاص لإجراء الختان. وقد حدث هذا الإجراء أيضًا دون تقديم أي مخفف للألم من قبل طبيب أو ممرضة مرخصين كما أجريت العملية  تحت ظروف صحية غير نظيفة كما لم يتصرف الأهل بطريقة تكون هي الأفضل  بالنسبة للصبي.

أعتراف الأهل بمجريات الجريمة مع الرفض لتسميتها جريمة

اعترف كل من الرجل والمرأة بالظروف الفعلية ولكنهما ينكران أنهما مذنبان في أي جريمة.

حسب كنابة  المدعي العام في دعواه أن الزوجين “أظهرا قسوة وفظاظة خاصة أتجاه الطفل الذي من المفترض أن يكون تحت حمايتهم بسبب ضعفه وقلة حيلته وعمره الضئيل.

الأستشارات القانونية المجانية مع مكتب محاماة النصر لجهاد عميرات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق