أخبار قانونية في السويد

محاكمة شاب عراقي كردي الأصل بقضية قتل هزت الرأي العام في السويد

البنت التي تبلغ من العمر 17 عامًا, كان قد قطع رأسها من قبل صديقها السابق والمشتبه به بعد انفصالها عنه في السويد.

اختفت ويلما أندرسون في 14 نوفمبر من العام الماضي ، وعثرت الشرطة على “جزء من الجسد” بعد أسبوعين – حيث كان رأسها موضوع في حقيبة في خزانة ملابس في بيت شاباز.

تم القبض على صديقها السابق تيشكو أحمد شباز في ذلك الوقت وهو متهم الآن بقتلها, الأمر الذي كان ينفيه عن طريق السكوت عن الأجابة حول الأتهامات الموجه له من قبل الشرطة السويدية في تحقيقاتهم معه.

شباز متهم بقطع رأس ويلما وأخفاء جسدها الذي لم تعثر عليه الشرطة لحد الأن.

القضية هزت الرأي العام في السويد و التي لطالما اشتهرت بأنها واحدة من أكثر دول العالم أمانًا.

وفقا لرصد حقوق الإنسان HRS ، ولد المشتبه به في كردستان العراق  وحصل على الجنسية السويدية في عام 2014.

انضم المئات من المتطوعين إلى بحث عن جسد ويلما بعد أن أبلغ عن فقدها في أوديفالا في 17 نوفمبر.

تم العثور على “جزء من الجسد” في 28 نوفمبر في اكتشاف غريب أدى إلى إنهاء جهود البحث عنها كمفقودة.

كما تم إلقاء القبض على صديق ويلما وهو محتجز في الوقت الحالي في الزنزانة الأنفرادية منذ ذلك الحين.

تزعم لائحة الاتهام أن ويلما قتلت في 14 نوفمبر ، في اليوم الذي فقدت فيه وتدعي المدعية العامة أن صديقها السابق قطع جسدها بعد أن أنهت علقتها معه حسب كلام صديقة ويلما التي كانت على تواصل معها في الرسائل النصية

وفقًا لـصحيفة ال Expressen ، تم اتهام شاباز  بإخفاء رأس ويلما في حقيبة سفر حيث كانت ملفوفة بشريط وورق ألمنيوم.

كما عثرت الشرطة على دماء على أرضية شقته و “آثار ويلما” على سكين مطبخ .

وقال قائد الشرطة المسؤول عن التحقيق بأن شاباز “احتفظ  بجزء من الجسم لسبب غير معروف وتخلص من باقي الجثة.”

يدعي الادعاء العام  أن قتل ويلما  كان بتعريضها لـ “العنف المتكرر”.

لم يتم العثور على جثة ويلما أبدًا ، وحث أقارب الضحية  على مواصلة البحث.

“نريد أن نجد ابنتنا وأختنا. وقالت والدتها ليندا لوسائل الإعلام السويدية إنه أمر غير إنساني تمامًا أن نمر بهذا الموقف  لذا من فضلكم لا تتوقفوا عن البحث عن ويلما.

ويُزعم أيضًا أن الجيران سمعوا صراخًا من الشقة وأن شاباز كذب على والدي ويلما بزعم أنها تركت الشقة على قيد الحياة.

ومع ذلك ، يُزعم أن معطف وحقيبة ويلما لا يزالان معلقين في الخزانة، مما يثير الشكوك حول مزاعم شاباز وصحتها.

ينفي شاباز  مزاعم قتله للبنت قائلاً للمحققين: ` نسيتم أن هذه فتاة أحببتها دائما وأنني عشت حياتي معاها بشكل مثالي؟ ”.

إعلانات:

لحجز إستشارات قانونية  خاصة بقضايا العائلة أدخل على الرابط مكتب محاماة للأستشارات القانونية المجانية

للحجز الخاص لمترجمين محلفين بشكل كتابي وشفوي أضغط هنا : حجز مترجم بشكل خاص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق