أخبار محلية

محاولة الهجوم على الأرهابي الأسترالي بالسكين بعد مثوله في المحكمة النيوزلندية

.

تم إحضار المشتبه به الرئيسي في الهجمات الإرهابية كرايست شرش في نيوزيلندا إلى المحكمة صباح يوم السبت.

حيث التقى الأسترالي برينتون تارانت  البالغ من العمر 28 عامًا  الكاميرات التي قامت بتصويره ليضحك عليها بشكل ساخر بعد  دخوله حافي القدمين الى قاعة المحكمة مكبل اليدين وبملامس السجن الابيض.

خارج المحكمة   تجمع كثير من الناس بمن فيهم أقارب الجرحى والقتلى بالإضافة إلى وسائل الإعلام.

وفقا لصحيفة  لنيوزيلندا هيرالد New Zealand Herald فأن شخص قد حاول الوصول إلى المحكمة بسكين من أجل مهاجمة الرجل. ومع ذلك فقد تم إغلاق الأبواب أمام الجمهور ولم يُسمح إلا لثلاث صحف إعلامية بالدخول إلى قاعة المحكمة.

وفقا لنيوزيلندا هيرالد ، تارانت كان صامتا خلال جلسة المحكمة و في الوقت نفسه أشارة بيده الى الكامرة كدليل على أتباعه “القوة البيضاء”

القاضي أمر بحبس الأرهابي في الحبس الأحتياطي المؤقت لحين صدور حكم فيه  كما سمح بتصويره من داخل القاعة بشرط أخفاء ملامح وجهه.

الأرهابي حسب رئيسة وزراء نيوزلندا كان يملك السلاح المرخص ولم يكن محكوم في نيوزلندا أو أستراليا في وقت سابق.

أعلان : هل أنت بحاجة الى محامي متمرس وذو خبرة بالقضايا الجنائية ؟
لا تتردد أحجز هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق