أخبار محلية

مدرسة الجميعية الاسلامية في مدينة بوروس تحصل على ترخيص للعمل

.

بعد ان عارضت بلدية بوروس فتح مدرسة اسلامية ابتدائية في مدينة بوروس قامت البلدية بالاعتراض الى المحكمة الابتدائية بذريعة ان نتائج المدرسة ستكون ذات تاثير سلبي على الاندماج, حيث درست لجنة التفتيش الخاصة بالمدارس ونفت حدوث هذا الامر , مما جعل البلدية تستئأنف القرار الى محكمة الأسئناف الادارية والدي بدورها اعطت نفس الاحقية للمدرسة.

المحكمة العليا رفضت اعادة دراسة الامر بعد ان حاولت البلدية ان تعترض الى المحكمة العليا الادارية التي رفضت طلب الاستئناف الاخير مما اعطى المدرسة الاسلامية في مدينة بوروس البدء بنشاطها.
البلدية عبرت عن احباطها بسبب هذا القرار حسب ماعبرت عنه عضو البلدية الممثل عن الحزب الاشتراكي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق