أخبار محلية

مذيعة سويدية ذات أصل عراقي تحصل على أنتقادات بسبب طريقة لبسها

.

مذيعة سويدية ذات أصل عراقي تحصل على أنتقادات بسبب طريقة لبسها

حصلت المذيعة السويدية ذات الأصل العراقي على إنتقادات واسعة من قبل أقرباء والدها في العراق بسبب طريقة لبسها التي وصفت بالفاضحة.

إيلاف علي إعلامية سويدية مولودة فيها ذات أصل عراقي كتبت على صفحتها في التويتر بأن والدها حصل على صورة فاضحة من قبل أقاربها في العراق بعد أن نشرتها هي في التويتر.

والد أيلاف لم يعلق سوى أنه حصل على هذه المعلومات منهم من غير أي تعليق أضافي, كما ذكرت أيلاف حيث كتبت الأقارب الى  والدها بأنهم لم يضنوا أن أبنته إيلاف من هذا النوع.

الأعلامية إيلاف علي تخرج على التلفزيون السويدي لنقل نشرة الأخبار على التلفاز, كما لديها مقالات ومحاضرات بخصوص ثقافة الشرف ولديها مقالات منها عن الحجاب التي تعارضه بسبب إستخدامه من أجل الرجال, بالرغم من خلفيتها الأسلامية حسب زعمها.

إيلاف وصفت ولدها بأنه أحسن أب لكنه في النهاية رجل ليس مصنوع من الفولاذ ولديه مشاعر بعد حصوله على الصور والكلمات التي تهين الصور.

إيلاف قامت بزيارة الى العراق مؤخرا وزارت منطقة الجامعة في بغداد ووصفت الأقارب بأنهم كانوا مريحيين بالتعامل, لكن بعد رجوعها من بغداد تفاجئت من طعنهم بالضهر عبر التواصل مع والدها بعد أن حذفتهم عن طريق البلوك كما كتبت على التويتر .

أستشارات قانونية مجانية 

تسوق بشكل ألكتروني في أكبر متجر سوري في السويد

قم بتحميل تطبيق الواقع السويدي لتصلك أخر الأخبار 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق