سياسة

مصلحة الضرائب تنوي فرض دفع مومس(قيمة الضريبة المضافة) على شركات الصحة الخاصة

.

مصلحة الضرائب السويدية تفرض دفع مومس(قيمة الضريبة المضافة) على شركات الصحة الخاصة

المحكمة العليا الأدارية السويدية قامت بأخذ توجيهات السنة الماضية من قبل المحكمة الأوربية والتي تم ترجمتها من قبل مصلحة الضرائب بهذا القرار

الترجمة لقرار المحكمة العليا قوبلت بالأنتقادات من حزب المحافظين السويدي والذي طلب من الحكومة السويدية عبر وزير ماليتها ماكدلينا أندرشون عن الحل والتراجع عن هذه الترجمة للتوجيهات الأوربية.

الكثير من الأطباء والشركات الطبية الخاصة وشركات العناية  ستتضرر بشكل كبير  حسب حزب المحافظين بعد الترجمة المقدمة للقرار من قبل دائرة الضرائب.

الحزب أنتقد أن هذا المومس مفروض فقط على الشركات الخاصة من غير التعرض للأطراف التي تحت سلطة البلدية, كما أن المومس الذي يصل الى 25 بالمائة سيعرض الكثير من الشركات للأغلاق.

وزيرة المالية السويدية ذكرت بأنها ستحاول فيما أذا كان هناك مجال لحرف مسار الترجمة القانونية للقرار الأوربي لكي تستطيع الشركات الخاصة الأستمرار في أخذ العقود من الدولة المتمثلة بالمجلس النيابي للمحافظة الخاص بالجانب الصحي في السويد .

وزيرة المالية أقترحت تمويل أكبر للمجالس النيابية للمحافظة من أجل أعطاء هذه الشركات الخاصة ضروف أفضل بعد التوجيهات الأوربية بفرض ضريبة القيمة المضافة, مما سيجعل المجالس النيابية للمحافظة مؤهلة لدفع مبالغ أكبر لتعويض مؤقت  الى أن يكون هناك شيء واضح في التحقيق الحكومي الحالية للمحاولة من التملص من هذا التوجيه الأوربي والذي طبقته فنلندا بشكل مختلف عن السويد.

المتضرر الحالي حسب حزب المحافظين هي شركات خاصة لتأجير خدمات الدكاترة والممرضيين والعاملين في المجال الصحي بشكل عام والذين تحتاجهم الدولة لتخفيف طوابير الصحة الحالية .

أستشارات قانونية مجانية 

تسوق بشكل ألكتروني في أكبر متجر سوري في السويد

قم بتحميل تطبيق الواقع السويدي لتصلك أخر الأخبار 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق