أخبار محلية

مصلحة الهجرة السويدية تنوي تغير سياسة “اللجوء السخية” إتجاه السوريين في السويد

.

مصلحة الهجرة السويدية تنوي تغير سياسة “اللجوء السخية” إتجاه السوريين في السويد

تحدثت الواقع السويدي مع مسؤول القسم الأعلامي في مصلحة الهجرة بعد إطلاعنا عن دراسة جديدة للوضع في سوريا, حيث ستقوم دائرة الهجرة بوضع قواعد معينة لطلبة اللجوء القادمين من سوريا.

الوضع الحالي لن يتغير بخصوص طلبة اللجوء السوريين الذين حصلوا على إقامات والذين قدموا لجوء في هذه الفترة, لكن الذين سيتأثرون بهذه الدراسة وحسب مسؤول في القسم الأعلامي هم الذين سيأتون بعد التقيم الجديد الذي ستطرحه الهجرة بعد حوالي شهرين من الأن حسب أندرياس هاغلكرين والذي تكلمت معه الواقع السويدي بخصوص هذه التقيم.

التقيم كما ذكرنا سابقا لن يؤثر على الأشخاص الموجودين في الوقت الحالي, ولن يتأثروا  حتى بعد التقيم لكن السخاء في أعطاء اللأجئين السوريين الأقامة المؤقتة المعروفة بالحماية البديلة سيتغير.

التقيم الذي يتم أجرائه في الوقت الحالي هو شيء روتيني تفعله الدائرة كل خمس مرات هذه السنة لكن الشيء الذي كان مختلفا هذه المرة أنه تم أعلانه من القسم الاعلاني في صفحة دائرة الهجرة.

حسب صفحة دائرة الهجرة فأن أعداد الذين سيتم أعطائهم الحق في الحماية سيستمر بشكل عالي لكنه ليس بنفس الوتيرة الحالية من أعداد المقدمين للحصول على الحماية.

من المتوقع أن تكون بعض المناطق السورية أمنه في هذه التقيم بالأخص مناطق النظام التي يعيش أهلها تقريبا حياة ” طبيعية” لكن الدائرة لم تؤكد لنا ما هو التقيم المحتمل وهل سيشمل هذه المناطق أم لا.

إعلانات:

التواصل مع حقوقيين ومحاميين في قضايا الحضانة وقضايا أخرى  

قم بكتابة سؤالك القانوني بشكل سري في صفحة سؤال وجواب قانوني مكتوب 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق