أخبار محلية

مصلحة الهجرة السويدية : جميع السوريون في السويد في حاجة إلى الحماية ولا يمكن سحب إقامتهم حاليا

 

بعد أن بدأت الدنمارك في سحب الإقامات من اللاجئين السوريين ، أعلنت مصلحة الهجرة السويدية اليوم أن وضع السوريين وحاجتهم إلى الحماية لم يتغير في السويد ، . وقالت مصلحة الهجرة السويدية في بيان صحفي إن سحب الغقامة المؤقتة من لاجئين سوريين يتطلب تغييرات دائمة وكبيرة في سوريا وهي غير موجودة في الوقت الحالي .

 

 

وجاء تصريح مجلس الهجرة السويدي ، للرد على استفسارات عن موقف السوريين الحاصلين على إقامات مؤقتة في السويد بعد أن بدأت الدنمارك إلغاء الحماية لبعض اللاجئين السوريين وسحب تصاريح إقامتهم . حيث تعتبر الدنمارك أن أجزاء من سوريا اصبحت آمنة ويمكن للاجئين السوريين من دمشق وريفها العودة لبلادهم .

 

وكانت السلطات الدنماركية أصدرت قرار بسحب الإقامة من لاجئين سوريين وقالت إن بإمكان اللاجئين من منطقة دمشق العودة . وفقد بالفعل 94 سورية الحق في العيش في الدنمارك الأسبوع الماضي ، وقد يتأثر مئات آخرون . وفق ما ذکر راديو السويد اليوم . وتعتبر الدنمارك أن منطقة دمشق وريفها أمنة بما يكفي ليعود اللاجئون إليها .

 

 

ولن يجري ترحيل ال 94 قسرا بل سيتم نقلهم إلى مراكز لجوء مثل طالبي اللجوء وتأمل السلطات الدنماركية أن يتخذ اللاجئون أنفسهم خطوة مغادرة الدنمارك طواعية بعد أن فقدوا وضعهم القانوني . حيث سوف تمنحهم تعويضات مالية كبيرة لمن يقرر العودة طوعية ، بينما سوف يعاني من يرفض العودة لإجراءات قانونية .

 

 

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق