منوعات

نصائح من مدرب رياضي سويدي في السويد بخصوص الغذاء الصحي

الواقع السويدي والصحة

.

لم تصل الأمراض إلينا وزيادة الوزن إلا بعدما استبدلنا الذي هو أدنى بالذي هو خير وتركنا ما خلق الله من الطيبات وأكلنا وشربنا الأطعمة المصنعة وتركنا الرياضة وجلسنا وراء شاشات التلفاز ووراء الأجهزة الالكترونية الخ
ولكن كيف السبيل الى الطيبات ؟؟؟ والله لن ينال الطيبات إلا من ترك الحرام فلا يستوي الخبيث والطيب ومن اكل الحرام اكل معه كل ما هو ضار بالصحة ومن ترك الحرام وفقه الله الى اكل الطيبات .

ان اغلب الآباء أعداء لأولادهم بسبب جهلهم وعدم معرفتهم لما هو مفيد وصحي وما هو مضر، فترى الأب يحمل الى أولاده المشروبات الغازية والسكريات والشيبس الخ وهذه هي السموم القاتلة ويظن نفسه انه يعمل شيء طيب لأطفاله ولكن العكس صحيح ولا شك ان هذه الأطعمة قد تتسبب بزيادة الوزن وضعف جهاز المناعة وضعف الشخصية عند الأشخاص ومن ثم تأتي الأمراض اذا قدر الله هذا 

الطيبات في هذه الآية المقصود منها ( الحلال ) ولكن ومثلما ذكرت اذا تركنا الحرام والحرام كثير وليس فقط السرقة والرشوة وبيع المحرمات من مخدرات ومنشطات وكل ما يأذي الانسان اذا تركنا كل الحرام وفقنا الله إلى اكل الطيبات.

ونصيحة مني كوني اعمل في مجال الرياضة والتغذية اقول وانصح الجميع بان لا يفوتكم يوم دون تناول التمر والحليب الطازج والتركيز على الرمان والموز والشوفان وأعطوا اولادكم الفواكه والفواكه المجففة بدلا من السكريات والمشروبات الغازية وخففوا من اكل المطاعم والأطعمة السريعة الخالية كلياً من المواد الغذائية 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق