السويد

نقابة المعلمين السويدية…تبحث وضع تلاميذ المدارس مع بداية رجوع الدراسة

ستفتح المدارس أبوابها بالسويد بعد عطلة عيد الميلاد الأسبوع المقبل، في نفس الوقت الذي تحطم فيه السويد، الأرقام القياسية في عدد الحالات المؤكدة لـ covid-19 وسط مخاوف الآباء المعلمين أيضًا، وهو ما جعل نقابة المعلمين السويدية تبحث ما يجب فعله مع بداية رجوع الطلاب للمدارس.

مزيد من الاجراءات

تقول بيا ريزيل عضو في مجلس نقابة المعلمين السويدية في أوريبرو، أن هناك العديد من الأمثلة والأماكن، التي انتشرت فيها العدوى بشكل كبير، و تريد نقابة المعلمين وقبل بداية العام الدراسي، رؤية المزيد من الأدوات والإجراءات التي من شأنها تكون قادرة على منع انتشار العدوى

وتتابع ريزيل، نحن في نقابة المعلمين السويدية نناشد الآباء، لاختبار أطفالهم والتأكد من صحتهم وعدم إصابتهم قبل العودة إلى المدرسة بعد عطلة عيد الميلاد

وكالة الصحة العامة

وأشارت وكالة الصحة العامة السويدية، في بيان صحفي له: نعتقد أن مبدأ التعليم المحلي يجب أن يستمر في التطبيق مع بداية الدراسة، لكن العمل الوقائي مهم للغاية.

واوصت الوكالة، أنه يجب الاهتمام جيدًا أن يكون الأطفال خارج الأماكن المغلقة قدر الإمكان، كما يجب على المدارس تجنب التجمعات، وعدم تواجد مجموعات كبيرة في الطلاب في الداخل، والعمل قدر الإمكان تجنب خلط الفصول الدراسية، وفي حالة شعور أي طفل بأي أعراض مرضية، البقاء في المنزل والخضوع للاختبارات الاحترازية.

كما توصي وكالة الصحة العامة السويدية، أن جميع الأشخاص القادمين إلى السويد، يجب أن يخضع لاختبار PCR عند الدخول، حيث يُطلب منهم أيضًا أن يكونون أكثر حرصًا واهتمامًا بالأعراض بعد الدخول، ولكن لا توجد توصية تنص على أن أطفال المدارس، يجب أن يظلوا في المنزل حتى يحصلوا على نتائج الاختبار الخاصة بهم، ولكن كما هو الحال دائمًا، من الجيد استخدام الإجراءات السليمة.

للحصول على أفضل الخدمات القانونية⇓⇓⇓

قضايا أسرية

أستشارات قانونية مجانية مع محامين في السويد

محامي عربي في السويد تواصل معنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق