Uncategorizedأخبار محلية

هذا ماتحتاجه السويد للدفاع عن نفسها من هجوم عسكري محتمل

هذا ماتحتاجه السويد للدفاع عن نفسها من هجوم عسكري محتمل

قامت لجنة الدفاع بعمل تحليل شامل ذو أهمية كبيرة لسياسة الدفاع والأمن السويدية حسب قول وزير الدفاع بيتر هولتكفيست عن حزب الأشتراكيين (S).

اللجنة  البرلمانية تعمل منذ يناير 2017 على تحليل التطورات الدولية والعواقب المتعلقة بسياسة الدفاع والأمن السويدي.

لا يمكن استبعاد الهجمات ضد السويد
يذكر تقرير القوات المسلحة السويدية أن وضع السياسة الأمنية العالمي يتميز بعدم الاستقرار وعدم القدرة على التنبؤ به ، وأن وضع السياسة الأمنية في السويد قد يتدهور.

كما يشير التقرير إلى أنه لا يمكن استبعاد أي هجوم مسلح ضد السويد أو وسائل القوة العسكرية أو تهديدات  من هذا القبيل ضد السويد.

بالإضافة إلى ذلك تم ذكر موضوع تأثر السويد بشكل حتمي بالأزمة السياسة الأمنية و النزاع المسلح في المنطقة.

أقتراح بإقامة أفواج جديدة
في التقرير الذي قدمته القوات المسلحة تم وضع مقترحات لتنظيم أساسي موسع منها  إقتراح إعادة إنشاء فوجين في نورلاند وفي أرفيدسياورArvidsjaur وترتيب فوج برمائي في يتبوري.

بالإضافة إلى ذلك تم أقتراح إقامة فوجين جديدين يكونا مسؤوليين عن التدريب العسكري لسريتين ميدانية.

تلاحظ لجنة الدفاع أنه من بين أمور أخرى بوجود حاجة في مناطق فالون وهارنوساند و سلفتيو واسترسوند لتقوية إنشطة الدفاع والقدرة العسكرية هناك هناك.

بالإضافة إلى ذلك ، يُقترح تحويل مدرسة القتال الجوي في أوبسالا إلى أسطول طيران  خاص ب F16.

الحكومة وعند استلام التقرير من لجنة الدفاع صرحت على لسان وزير الدفاع السويدي بيتر هولتكفيست بأن مقترح التقرير سيشكل الآن الأساس والمنطلق الأساسي لعمل الحكومة في قضايا الدفاع.

-كما ذكر الوزير بإن الخطوة التالية للحكومة هي توجيه القوات المسلحة السويدية  لتحليل العواقب المالية ودراسة الحكومة السويدية لهذه العواقب.

إعلانات:
مجانا :أحجز هنا في الرابط التالي محامي مختص في قضايا قانونية
إضغط هنا

مجموعة مخصصة للعوائل العربية في السويد, إضغط هنا أسفلا:
 كروب العائلة العربية في السويد 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق